جنيفر أنيستون: ابتعدت عن أصدقائي لرفضهم اللقاح

  • 05-08-2021
  • المصدر
  • DPA

كشفت الممثلة الأميركية الشهيرة جنيفر أنيستون أنها اضطرت للابتعاد عن بعض أصدقائها لرفضهم الحصول على اللقاح ضد فيروس كورونا.

وقالت أنيستون، 52 عاماً، في تصريح صحافي، إنه ليس لديها وقت لمعارضي اللقاحات أو الذين لا «يستمعون للحقائق» عندما يتعلق الأمر بالعلم.

وأضافت أنيستون، أنها تشعر بأن الأميركيين الذين يعارضون اللقاحات يستندون في موقفهم على الخوف أو الدعاية.

وأشارت إلى أنها أمضت معظم فترة الجائحة وهي تتابع الأخبار، لكن في لحظة ما شعرت أنها في حاجة لاستراحة.

وأكملت» كان يتعين علي أن أتوقف عن متابعة الأخبار، لقد كنا نتابع الأخبار، ونشعر بالإرهاق والخوف خلال الجائحة، لأننا كنا نأمل أن نستيقظ يوماً ما ونسمع أمراً ساراً».

وأضافت» مازالت هناك مجموعة من الأشخاص الذين يعارضون اللقاحات ولا يستمعون للحقائق، إنه أمر مخزٍ».

وكانت أنيستون تلقت الجرعة الثانية من لقاح فيروس كورونا في مايو الماضي، ونشرت النبأ على صفحتها على موقع إنستغرام، وعملت على تشجيع متابعيها حول العالم للحصول على اللقاح.

وعلى الصعيد الفني تترقب أنيستون عرض الموسم الثاني من مسلسلها الجديد «The Morning Show»، ومن المقرر أن ينطلق عرضه 17 سبتمبر المقبل، وتكشف قصة العمل الكثير عن حياة مذيعي التلفاز، خصوصاً مقدمة البرامج الصباحية، إضافة إلى التركيز أيضاً على الجانب العاطفي من حياتهم الشخصية.

وكشف الفيديو الترويجي الرسمي للموسم الثاني من The Morning Show، عن أحداث درامية تدور حول بطلة العمل جنيفر أنيستون، التي تحاول الصمود أمام التحديات الكبيرة التي تواجهها في عملها، بالإضافة إلى حياتها الزوجية، وطريقة تعاملها مع زميلتها.

ومن المقرر أن يتكون الموسم الثاني للعمل من 10 حلقات، ويشارك في بطولته نيستور كاربونيل، وستيف كاريل، وبيلي كروزوب، ومارك دوبلاس، وجانينا جافانكار، وجوجو مبثارو، وكارين بيتمان، وبيل باولي، فيكتوريا تيت، ديسين تيري، وغيرهم.

ويدور المسلسل الجديد حول نظرة داخلية على حياة الأشخاص الذين يساعدون أميركا على الاستيقاظ في الصباح، واستكشاف التحديات الفريدة التي يواجهها الرجال والنساء الذين يقومون بهذه الطقوس التي تظهر على التليفزيون بشكل يومي.

من ناحية أخرى، تشارك أنيستون ضمن فريق عمل مسلسل «Friends» الشهير في حملة تهدف إلى جمع الأموال لجمعيات خيرية، واختار نجوم المسلسل الكوميدي بعضاً من لحظاتهم المفضلة بالعمل من أجل الترويج لمجموعة بضائع.

وكتبت أنيستون عبر صفحتها: «أنا متشوقة جداً لأتشارك معكم يا أصدقاء بعض قطع الملابس من أول مجموعة حصرية من بضائع «Friends» على الإطلاق، وسأتبرع بنصف عائدات هذه المجموعة لتوفير الإغاثة والرعاية الصحية العقلية والمساعدات الطبية للمجتمعات والأفراد المتضررين من فيروس كورونا».

يذكر أن أنيستون منتجة أفلام وسيدة أعمال، وتعد واحدة من أغنى الممثلات بثروة تتجاوز 200 مليون دولار، مما يجعلها سادس أغنى ممثلة في العالم.