صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5140

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الخليج للتأمين» تحقق 15 مليون دينار أرباحاً خلال 6 أشهر بنمو 27%

الحسن: النتائج تعكس قوة المجموعة وقدرتها على تحمل المخاطر

  • 14-08-2022

أعلنت مجموعة الخليج للتأمين، اليوم ، تحقيق صافي ربح بنحو 15 مليون دينار (48.9 مليون دولار) عن النصف الأول من العام الحالي بزيادة 27 في المئة، بربحية 52.87 فلسا للسهم الواحد، مقارنة مع صافي ربح بـ 11.8 مليون دينار (38.3 مليون دولار) وبربحية 53.51 فلسا للسهم عن الفترة نفسها من العام الماضي، ويعود سبب الارتفاع في صافي الربح إلى ارتفاع نتائج شركات المجموعة الفنية وأرباح استثماراتها مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

كما بلغ حقوق مساهمي المجموعة 184.4 مليونا (600.9 مليون دولار) كما في 30/ 06/ 2022، مقارنة مع 129.4 مليونا (421.7 مليون دولار) كما في 30/ 06/ 2021، بزيادة نسبتها 42.5 بالمئة، وبلغت القيمة الدفترية للسهم في نهاية النصف الأول من العام الحالي 650 فلسا.

كما بلغت قيمة الأقساط المكتتبة 458.7 مليونا (1.49 مليار دولار) مقارنة مع 253 مليونا (824.3 مليون دولار) بزيادة نسبتها 81 بالمئة عن نفس الفترة من العام السابق.


وبلغ ربح الاستثمار والإيرادات الأخرى 17.6 مليونا (57.4 مليون دولار)، مقارنة مع 11.3 مليونا (36.9 مليون دولار) عن نفس الفترة من العام الماضي بزيادة نسبتها 55 بالمئة.

وتدعيما لأعمال المجموعة التشغيلية وحقوق حملة وثائقها، فقد بلغ صافي الاحتياطيات الفنية للشركة 487.4 مليونا (1.6 مليار دولار) كما في 30/ 06/ 2022، الأمر الذي يعزز قدرة الشركة على تحمّل المخاطر الطارئة التي قد تطرأ في المستقبل.

وبلغت قيمة الأصول في النصف الأول من العام الحالي 1.34 مليار دينار (4.4 مليار دولار)، مقارنة مع 0.8 مليار دينار (2.6 مليار دولار)، كما في 30/06/2021 بزيادة 67.3 بالمئة.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج للتأمين خالد الحسن: «تعكس نتائج النصف الأول لهذا العام قوة المجموعة ونموها المتواصل وقدرتها على تحمّل المخاطر عن طريق تنوع مصادر دخلها وحماية أصولها وحقوق مساهميها، كما يتماشى ذلك مع سعينا المستمر لتقديم أفضل الخدمات التأمينية لعملائنا في جميع الأسواق التي نكون فيها (مصر، والجزائر، وتركيا والأردن، إضافة إلى منطقة الخليج العربي)، وذلك بتطوير استراتيجيات التحول الرقمي في مجال قنوات توزيع المنتجات الرقمية والمطالبات والخدمات الأخرى». وأضاف: «تحققت هذه الإنجازات بفضل الدعم المستمر من العملاء الكرام وثقتهم بإدارة المجموعة وخدماتها، وبفضل دعم المساهمين الكرام، لاسيما شركة مشاريع الكويت (القابضة) وشركة فيرفاكس الشرق الأوسط وأعضاء مجلس الإدارة الكرام، وتفاني وإخلاص موظفي المجموعة الذين أتقدّم لهم جميعاً بالشكر والتقدير، والشكر موصول أيضاً لكل الجهات الرقابية بالكويت لتعاونهم الدائم لتطوير قطاع التأمين الكويتي».