صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5145

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

طهران تكذّب قائد حماية الخميني وتوَجُّه لتوريث منصب المرشد

  • 10-08-2022

بعد تصريحات حميد رضا نقاشيان، رئيس فريق حماية المرشد الراحل روح الله الخميني، التي أثارت جدلاً بشأن وفاة مؤسس الجمهورية الإسلامية بـ «حبوب» جُلبت من بريطانيا، على يد أحد حراسه الشخصيين، نفى مصدر إيراني مطلع ذلك، قائلا إنه «لا يوجد ملف في وزارة الاستخبارات بشأن اغتيال الخميني في هجوم بيولوجي». وذكرت وكالة الأنباء الرسمية (إرنا)، نقلا عن مصدر مسؤول، أن وزارة الاستخبارات أصدرت كتاباً رسمياً بهذا الشأن عقب استفسارات «معهد تحرير ونشر أعمال الخميني»، وزودت السلطة القضائية بنسخة منه.

يذكر أنه قبل نحو أسبوعين، قال رئيس فريق حماية المرشد الراحل في مقابلة إن الخميني «اغتيل بواسطة حبوب تم شراؤها من لندن»، مطالباً بتشديد الحماية على المرشد الحالي، علي خامنئي.

وبما أن نقاشيان قدّم نفسه مراراً بصفته عضواً في وزارة الاستخبارات الإيرانية، علقت وكالت الأنباء الرسمية على ذلك، نقلاً عن مصدرها المطلع، بأن الأول «لم يكن لديه أي مسؤولية في وزارة الاستخبارات» وقت وفاة الخميني أو بعده.

وقال المصدر إن «نقاشيان له سابقة في ادعاءات كاذبة بخصوص انتسابه إلى وزارة الاستخبارات»، وفي السنوات الماضية، اتهم بعدة قضايا لدى السلطة القضائية، من قبيل «انتحال صفات وظيفية في وزارة الاستخبارات».

وفي وقت سابق، وصف موقع جماران، التابع لـ «معهد تحرير ونشر أعمال الخميني»، أقوال نقاشيان بأنها «كاذبة تماماً، ولا أساس لها من الصحة».


ونشرت مراراً تقارير مختلفة عن حالات وفاة مشبوهة لمسؤولين رفيعي المستوى في النظام الإيراني، ومن بينهم أحمد الخميني (نجل المرشد الراحل) وهاشمي رفسنجاني، الذي شغل مناصب رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان ورئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام، إلا أن هذه أول مرة يطرح موضع «اغتيال» المرشد المؤسس والأب الروحي للطبقة الحاكمة في طهران.

إلى ذلك، وجّه مير حسين موسوي، المرشح الذي احتج على نتائج الانتخابات الرئاسية لعام 2009، انتقادات حادة للنظام في إيران ولـ «الحرس الثوري» لـ «دوره القمعي» في إيران وسورية، محذراً من «خطوات توريث» منصب المرشد الأعلى.

وحذّر موسوي الذي يخضع للإقامة الجبرية من نحو 12 عاما، في مقال نشره موقع مقرّب منه، من احتمال خلافة خامنئي، عبر «مرشد وراثي».

وكتب: «خبر هذه المؤامرة يسمع منذ 13 عاما، إذا كنتم لا تبحثون عن ذلك حقاً، فلماذا لا تنكرون مثل هذه النيّة مرة واحدة؟».

وتم ذكر مجتبى خامنئي، أحد أبناء خامنئي، الذي يتمتع بنفوذ كبير في «الحرس الثوري»، كواحد من المرشحين لشغل منصب المرشد المستقبلي.