صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5075

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العربي: الاستمرار بتعطيل الاستثمار سيدفعنا للانسحاب من البطولات

• «وزيرة البلدية لم تطبق القانون بمسطرة واحدة رغم اتمام الأمور القانونية»
• «اتخاذ سلسلة إجراءات قانونية للمطالبة بمبالغ السنوات الماضية والبالغة 23 مليون دينار»
• «نناشد سمو الأمير وسمو ولي العهد دعم النادي ممثل الكويت خارجياً»

  • 26-05-2022 | 23:09

أعرب مجلس إدارة النادي العربي الرياضي عن استيائه الشديد من التعطيل المتعمد لعملية الاستثمار بالنادي، موجهاً الدعوة إلى الأندية لعقد اجتماع بهدف تنسيق المواقف والجهود في الفترة المقبلة من أجل النهوض بالكرة الكويتية.

وأوضح «العربي» في بيانه أنه وجميع الأندية المحلية يستهدفون عودة الرياضة الكويتية إلى سابق عهدها وهيبتها لكن هذا الآمر بات مستحيلاً في ظل الوضع المأساوي الحالي الذي لا يسمح بأي نهوض وبكل أسف لا يمكن الأندية من تحقيق النتائج المرجوة والعودة لمخنصات التتويج.

وطالب النادي العربي جماهيره وجميع جماهير الرياضة الكويتية بالدعم والمسائدة والوقوف مع الرياضة والرياضيين، في ظل هذا التعمد والاستقصاد ضد الرياضة وضد النادي العربي تحديداً لتحقيق مآرب أخرى، رغم محاولات النادي المتكررة بطرق جميع الأبواب ولسنوات لكن دون أي فائدة.

وتساءل مجلس إدارة العربي عن الهدف من وقف مصالح الأندية الرياضية، الأمر الذي يعطل تحقيقه للنتائج المرجوة والنهوض برياضتنا والتأهل على صعيد جميع البطولات في ظل استمرار هذا الوضع المأساوي، وانطلاقاً من أسس الشفافية بين العربي أن حجم الضرر الذي يتكبده جراء المماطلة المتعمدة في إتمام اجراءات الاستثمار دون مسوغ قانوني معتبر كالآتي:

1- مليون و300 ألف د.ك مصاريف فريق كرة القدم الأول.

2 - 800 ألف د.ك مصاريف فرق كرة اليد والسلة والطائرة.


3 - عدم الالتزام بسداد الديون السابقة المقدرة بمليون و600 ألف د.ك، حيث تم تسديد 700 ألف د.ك فقط من الديون.

وبين النادي العربي قيامه بالتنسيق مع اللجنة القانونية ومحامي

النادي باتخاذ سلسلة من الإجراءات القانونية تبدأ من رفع مجموعة من القضايا الأسبوع المقبل، للمطالبة بمبالغ السنوات الماضية والبالغة 23 مليون د.ك تقريباً بالإضافة إلى التعويض عن تلك الفترة.

وأعلن النادي العربي أنه في حالة عدم معالجة الموضوع سيقرر الانسحاب وعدم المشاركة في جميع بطولات الموسم المقبل لألعاب كرة القدم، اليد، السلة، الطائرة.

وحمل العربي مسؤولية ما يحدث له حالياً لـ «تعسف» وزيرة البلدية بالتعامل معه، حيث أشار إلى أنها لم تلتزم بوعودها تجاه النادي وبنصوص القرارات والإجراءات القانونية ذات الصلة ولا سيما وأنها المسؤول الأول عن ذلك مما تسبب في ضياع مبالغ مالية لصندوق النادي حتى الآن بدلاً من تسهيل الإجراءات وإتمامها بشكل طبيعي أسوة بالأندية الأخرى التي تم منحها التراخيص منذ عدة سنوات، والأهم من هذا كله عدم التزامها بتوجيهات القيادة السامية بالمحافظة على القوانين وتطبيقها بمسطرة واحدة على الجميع دون استثناء، وعليها تحمل مسؤولياتها.

وناشد مجلس إدارة النادي العربي صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح مساندة ودعم النادي العربي الذي بات ممثل الكرة الكويتية في المسابقات الخارجية ولا بد من تمثيل البلاد بأفضل صورة ممكنة، فالرياضة ركن أساسي وجزء لا يتجزأ من بناء الأوطان.

وذكر العربي أن ما سبق وورد من قراراته جاء التزاماً من مجلس الإدارة بوعوده وبرنامجه الانتخابي والذي لم يتبقى منه إلا أشهر معدودة، ولتوضيح الموقف للشارع الرياضي وأعضاء الجمعية العمومية، وحفاظاً على تعهدنا بالمحافظة على اسم النادي وتاريخه العريق يمكننا من خلالها الوفاء بالعقود والالتزامات وكي نتجنب الوقوع في العقوبات والغرامات وحتى يتم إغلاق كل الالتزامات المالية والأحكام القضائية.