صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4939

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الجابر: خفضنا مصروفات «الدفاع» إلى النصف

• من 1.6 مليار دينار إلى 700 مليون في 7 أشهر • تقليص المكاتب الخارجية من 23 إلى 20
• خفض ضباط الارتباط من 160 الى 49 ضابطاً
• أي شخص يحاول المساس بالجيش الكويتي سيكون مكانه القضاء العادل

بينما كشف نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد الجابر، عن فتح باب القبول في الجيش لبنات الكويت اعتباراً من 19 الجاري، أعلن أنه تم تقليص مصروفات الوزارة من 1.6 مليار دينار إلى 700 مليون، خلال 7 أشهر.

وأكد الجابر، في مؤتمر صحافي عقده أمس وضمّنه جردة سنوية بإنجازات الكوادر الوطنية من منتسبي وزارة الدفاع، أنه أقسم على الالتزام بمواد الدستور، وهو ملتزم بذلك، مضيفاً أن طريق الإصلاح ومكافحة الفساد ليس بالطريق السهل والهين الذي يسلكه المرء دون مواجهة المخاطر والتبعات، وليس بالطريق المستحيل اجتيازه.

وقال إن القرار 657/2021، الخاص بتنظيم التحاق المرأة الكويتية بشرف الخدمة العسكرية، جاء تنفيذاً واستكمالاً للقرارات السابقة التي أُصدرت منذ عام 1988، مؤكداً أن التاريخ يشهد بدور المرأة الكويتية (أخت الرجال)، وبكفاءتها وقدرتها وتميزها في كل الأزمات التي مرت على البلاد مثل الغزو الغاشم وجائحة كورونا.

وأضاف أن التحاق المرأة بشرف الخدمة العسكرية سيقتصر على تخصصات الخدمة الطبية والخدمات المساندة، لافتاً إلى أن تطويعها لن يتضمن حمل السلاح ومطاردة الأعداء.


وشدد الجابر على أن أي شخص يحاول المساس بالجيش الكويتي سيكون مكانه القضاء العادل، وأنه سيستمر في تسليح وتدريب الجيش، لكن وفق الضوابط المالية، مضيفاً «واجبنا ليس حماية الوطن فقط، بل نعمل على تنمية مقدراته».

وقال «حققنا بجهود كوادرنا الوطنية نتائج مذهلة تمثلت بخفض أرصدة العهد في الوزارة بمقدار 852 مليون دينار، وأرصدة الأمانات بـ 894 مليوناً وتسوية مستحقات الشركات والمتعاقدين مع الوزارة بمبالغ تصل إلى 84 مليوناً، خلال فترة زمنية لا تتعدى 8 أشهر».

وتابع «قمنا بوضع آلية تضمن تحقيق الشفافية والنزاهة في اختيار الكفاءات من الضباط، لتمثيل الوزارة في المكاتب العسكرية بالخارج، مع خفض عددها من 23 إلى 20 مكتباً، وتقليص بند المصروفات الخاصة بها بقيمة 50 مليوناً، كما تم خفض عدد ضباط الارتباط من 160 إلى 49 ضابطاً».

محمد الشرهان