صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4941

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ليفربول يصطدم بإيفرتون في ديربي ميرسيسايد

  • 01-12-2021

يسعى ليفربول إلى تحقيق فوزه الثالث توالياً في الدوري الإنكليزي الممتاز، عندما يواجه مضيفه إيفرتون في مباراة الديربي، ضمن المرحلة الرابعة عشرة.

يحلّ ليفربول ضيفاً على إيفرتون في ديربي "ميرسيسايد" اليوم، ضمن منافسات المرحلة الـ 14 في الدوري الإنكليزي لكرة القدم في سعيه لمتابعة مسلسل انتصاراته، وتضييق الخناق على المتصدر تشلسي ووصيفه مانشستر سيتي.

ويخوض ليفربول الثالث مع 28 نقطة مباراة اليوم متسلحاً بتحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية، منها اثنان في الدوري على ملعبه "أنفيلد" برباعية نظيفة على أرسنال في المرحلة 12 وساوثمبتون السبت، تخللهما الفوز على بورتو البرتغالي 2-صفر في الجولة الخامسة من مسابقة دوري ابطال أوروبا، بعد ضمان بطاقة التأهل لدور ثمن النهائي.

وتحدّث كلوب قبل المواجهة المنتظرة على ملعب "غوديسون بارك" عن مخاوفه بشأن حدة المباريات، وتأثيرها السلبي على لاعبيه، وتحديداً على المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك، والبرتغالي ديوغو جوتا العائدين إلى الملاعب بعد فترة طويلة من الغياب بسبب الإصابة.

غاب فان دايك عن معظم فترات الموسم الماضي، بعد تعرضه لإصابة خطيرة أمام إيفرتون بالذات في ديربي العام الماضي في أكتوبر 2020، عقب احتكاك مع الحارس الدولي جوردان بيكفورد.

وقال المدرب الالماني لقناة سكاي سبورتس "هو دائماً (الديربي) مباراة مختلفة، لذا عادة لا أحب حدة هذه المباراة، الأمر كثير عليّ"، مضيفاً "أحب كرة القدم البدنية، وليس لديّ أي مشكلة مع ذلك. نلعب بهذه الطريقة، وباقي الأندية تلعب بهذا الأسلوب أيضاً، ولكن غالباً ما يضع الكثير من الناس الآمال على هذه المباراة. لا يمكنني القول إنها مباراتي المفضلة للعام لكي أكون صريحاً، لهذا السبب".


وفاز إيفرتون في الموسم الماضي في عقر دار جاره في "أنفيلد" للمرة الأولى منذ عام 1999، إلا أنه لم يقدّم متعة الفوز بديربي ميرسيسايد لجماهيره على ملعبه منذ أكتوبر 2010.

ومرة جديدة أبهر ليفربول بفضل نجاعته الهجومية أمام ساوثمبتون، ليهز شباك منافسيه للمرة 39 في 13 مباراة فقط من الدوري الممتاز هذا الموسم، وهو أعلى مجموع أهداف للنادي في هذه المرحلة من موسم دوري الدرجة الأولى.

كما سجّل رفاق المصري محمد صلاح، متصدر ترتيب الهدافين مع 11 هدفاً، هدفين أو أكثر في 17 مباراة متتالية في جميع المسابقات، ليصبحوا ثاني فريق إنكليزي على الإطلاق يحقق هذا الإنجاز بعد سندرلاند في عام 1927 (17).

ورغم الفوز المريح، أكد كلوب أن فريقه كان بإمكانه تقديم أداء افضل، فيما اضطر الحارس البرازيلي أليسون بيكر للتصدّي لعدة كرات خطيرة للحفاظ على نظافة شباكه للمباراة الثالثة توالياً في مختلف المسابقات.

تشلسي يواجه واتفورد

ويحلّ تشلسي ضيفاً على واتفورد، وسيتي حامل اللقب والذي يتأخر بفارق نقطة على أستون فيلا في مباراتين سهلتين نسبياً للمتصدر ووصيفه اليوم.