صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4901

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ديبالا ينقذ يوفنتوس أمام إنتر

  • 26-10-2021

تعادل إنتر ميلان مع يوفنتوس بهدف لمثله في اللقاء الذي جمع الفريقين، أمس الأول، في الجولة التاسعة من الدوري الإيطالي لكرة القدم على ملعب «جوزيبي مياتزا».

اكتفى إنتر حامل اللقب بنقطة التعادل مع ضيفه يوفنتوس 1-1، بعدما اهتزت شباكه في الوقت القاتل من ركلة جزاء للبديل الأرجنتيني باولو ديبالا، أمس الأول، في المرحلة التاسعة من الدوري الإيطالي.

ورغم أنه كان يلعب خارج أرضه وعلى الملعب الذي خسر فيه صفر-2 في المرحلة الثامنة عشرة الموسم الماضي، كان يوفنتوس الطرف الأفضل والأخطر في بداية اللقاء وكان قريباً من افتتاح التسجيل عبر الإسباني ألفارو موراتا، لكن الحارس السلوفيني سمير هاندانوفيتش تألق في الدفاع عن مرماه (8).

لكن رد إنتر جاء قاسياً، إذ افتتح التسجيل في الدقيقة 17 حين أطلق التركي هاكان جالهان أوغلو كرة صاروخية من خارج المنطقة، فارتدت من زاوية القائم الأيسر والعارضة وسقطت أمام البوسني إدين دجيكو الذي تابعها في الشباك، مسجلاً هدفه السابع في الدوري بقميص الفريق الذي انضم اليه هذا الموسم من روما.

وعرف إنتر كيف يحبط محاولات يوفنتوس والبقاء متقدماً على "السيدة العجوز" بهدف دجيكو حتى نهاية الشوط الأول.

وبعدما بدأ اللقاء بإبقائهما على مقاعد البدلاء، زج أليغري بالثنائي فيديريكو كييزا والأرجنتيني باولو ديبالا في الدقيقة 65 بدلاً من الكولومبي خوان كوادرادو والسويدي ديان كولوشيفسكي، فتحسن الأداء الهجومي ليوفنتوس الذي حاصر مضيفه في منطقته وكان قريباً من التعادل في الدقيقة 71 من ركلة حرة لديبالا لولا تألق هاندانوفيتش.

ونجح ديبالا في إدراك التعادل للضيوف من ركلة جزاء في الوقت القاتل تسبب بها الهولندي دنزل دمفريس، بعد خطأ في المنطقة المحرمة على البرازيلي أليكس ساندرو (89).

وبقي يوفنتوس على نفس المسافة من أتالانتا الخامس الذي فُرِض عليه التعادل أمام ضيفه أودينيزي 1-1 في الوقت القاتل.


وفي مباراة أخرى، أوقف روما مسلسل انتصارات نابولي المتتاليه عند تسع مباريات، وذلك بعد ان تعادلا بدون أهداف.

ورغم هذا التعثر وفشله في تحقيق فوزه الرابع توالياً على روما، استعاد نابولي الصدارة بـ25 نقطة، لكن هذه المرة بفارق الأهداف فقط عن ميلان الفائز السبت خارج ملعبه على بولونيا 4-2.

ونجح "جالوروسي" أقله في حرمان نابولي من الوصول الى رقمه القياسي من حيث عدد الانتصارات المتتالية في بداية الموسم وقدره 10 مباريات في 2013-2014.

ورفع روما رصيده الى 16 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطتين خلف إنتر.

ميلان يواجه تورينو

يسعى ميلان إلى وضع نابولي تحت المزيد من الضغط والانفراد بصدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم حين يستضيف تورينو اليوم في المرحلة العاشرة، وذلك قبل دخوله في مرحلة صعبة ستحدّد مصيره القاري حتى حظوظه في إحراز لقب "سيري آ" لأوّل مرة منذ 2011.

ويدخل ميلان لقاء اليوم ضد تورينو الذي لم ينسَ بالتأكيد هزيمته المذلة في مايو الماضي بسباعية نظيفة على أرضه، وهو في المركز الثاني بفارق الأهداف خلف نابولي.

وسيكون فريق المدرب ستيفانو بيولي مرشحاً لتخطي تورينو للمرة السادسة توالياً على صعيدي الدوري والكأس، لاسيما بعد استعادة نجمه المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الذي، وبعدما أهدى بولونيا السبت هدف تقليص الفارق 1-2 بتسجيله بالخطأ في مرمى فريقه، عاد وسجل هدف تأكيد الفوز 4-2 خارج الديار بهدف في الدقيقة 89.

ميلان يستضيف تورينو اليوم في المرحلة العاشرة