صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4898

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الإدارة العامة للطيران المدني: فتح المطار بكامل طاقته الاستيعابية

• سعد العتيبي لـ الجريدة•: تنسيق مع «الداخلية» و«الصحة» و«الجمارك» لتطبيق قرارات مجلس الوزراء
• منصور الهاشمي لـ الجريدة•: سيؤثر إيجابياً على أسعار التذاكر خلال الأيام القادمة

بدأ مطار الكويت الدولي، أمس، تنفيذ قرارات مجلس الوزراء برفع السعة التشغيلية للمطار إلى طاقته الكاملة كما كانت عليه قبل انتشار فيروس كورونا في العالم، لاستيعاب جميع الرحلات القادمة والمسافرة إلى شتى أنحاء العالم، مع الالتزام بالإجراءات الصحية المتبعة عالمياً في هذا الشأن.

أكد نائب المدير العام لشؤون التخطيط والمشاريع في الإدارة العامة للطيران المدني، م. سعد العتيبي، استعداد الإدارة لتنفيذ قرار مجلس الوزراء بزيادة الطاقة الاستيعابية لمطار الكويت الدولي الى طاقته الكاملة (30 ألف راكب يوميا؛ 15 ألفا في الذهاب، ومثلهم في العودة)، كما كانت قبل جائحة «كوفيد 19».

وأشار، في تصريح لـ«الجريدة»، الى أن قرار مجلس الوزراء يهدف الى تسهيل السفر وتوفير المقاعد المطلوبة لمن يرغب في السفر خلال الفترة المقبلة، مؤكدا وجود تنسيق دائم مع الجهات الحكومية العاملة في المطار، وعلى رأسها وزارتا الداخلية والصحة، والإدارة العامة للجمارك، لتطبيق قرارات مجلس الوزراء، مشيدا بدورها والجهد المضاعف الذي تبذله لإنجاح عمليات التشغيل في مطار الكويت الدولي.

بدوره، قال مدير إدارة العمليات في الطيران المدني، منصور الهاشمي، إن الإدارة العامة للطيران المدني جهة تنفيذية لتطبيق قرارات مجلس الوزراء، وانطلاقا من اليوم (أمس) تمت إعادة التشغيل بطاقة استيعابية كاملة وفق القرارات التشغيلية والطلبات وفق الإجراءات والاشتراطات الصحية المطلوب تطبيقها في جميع إجراءات المغادرة والقدوم.

وأضاف الهاشمي لـ«الجريدة»: إلى الآن لم تواجهنا أيّ صعوبات أو إجراءات أخرى في الطلبات التشغيلية والتشغيل على أرض المطار وفق المباني وإجراءات المطارات، لافتا إلى أن جميع طلبات التشغيل المقدّمة للإدارة العامة للطيران المدني تمت وفق الجداول التشغيلية المقدمة وشركات الطيران.


وأشار إلى أن جميع الإجراءات المتّبعة في الذهاب أو القدوم تتم وفق الإجراءات الصحية والاشتراطات المطلوبة، ولم يتغيّر فيها شيء، فيشترط أن يكون المسافر مطعّما ويحمل شهادة PCR تؤكد خلوه من الإصابة بفيروس كورونا، وكذلك بالنسبة للقادمين إلى دولة الكويت.

ولفت إلى أن سوق النقل الجوي الآن مفتوح على جميع طلبات التشغيل، وهذا يعطي تسهيلات ومزيدا من الانفراجات في حركة الطيران خلال الأيام المقبلة، مؤكدا أن فتح المطار بسعته الكاملة سيؤثر إيجابيا على جميع الأنشطة المقدمة في مطار الكويت الدولي، ومن ضمنها تذاكر السفر للقادمين.

في سياق متصل، أشار أحد مكاتب السفر إلى أن انخفاض أسعار تذاكر الطيران أمر طبيعي مع ارتفاع العرض في السوق، مع ارتفاع السعة التشغيلية للمطار، لافتا إلى أن أسعار تذاكر السفر من مصر إلى الكويت الآن، على سبيل المثال، وصلت إلى 160 دينارا، في حين أنها كانت منذ شهرين بـ 400 دينار، متوقعا مزيدا من الانخفاض في الأسعار خلال الفترة القادمة مع فتح حركة الطيران في البلاد.

وأضاف أن حجز تذاكر السفر يقتصر فقط على مَن لديه إقامة في الكويت، خصوصا أن جهات الدولة ذات الاختصاص لم تفتح إلى الآن باب التأشيرات لمختلف القطاعات، مثلما كان الوضع قبل انتشار الجائحة.

سيد القصاص