صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4902

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

رابطة الأدباء تنتخب مجلسها الجديد غداً

ينتخب أعضاء رابطة الأدباء غداً مجلس إدارة جديداً، في انتخابات يخوضها الأمين العام الحالي للرابطة د. خالد عبداللطيف رمضان، والإعلامية أمل عبدالله، والشاعر د. خلف الخطيمي، والكتاب عبدالعزيز التويجري ومزيد المعوشرجي ود. محمد البغيلي وعبدالله البصيص وعبداللطيف الخضر.

وقال رمضان إن قائمة الأدباء المكونة من 7 مرشحين "تعد إضافة لي"، موضحا أنها "امتداد للقائمة السابقة ولها نفس التوجه، وأعضاؤها من نفس المجموعة التي ساندت القائمة السابقة، والآن نستكمل المشوار لتحقيق الهدف الذي طرحته القائمة نحو رؤية أدبية جديدة".

ولفت إلى أن "مجلس الإدارة حاول خلال الدورة السابقة أن يحقق برنامجه الانتخابي ووفق فيما طرح ولكن ظروف جائحة كورونا كان لها تأثير كبير ومع ذلك لم تتوقف أنشطة الرابطة المتنوعة، كما استمرت مجلة البيان في الصدور في ثوبها الجديد بقيادة د. عبدالله غليس"، مؤكداً أن "مجلس الإدارة قدم كل ما يستطيع في خدمة العمل الثقافي خلال الظروف الصعبة.


وأضاف: "من الأعضاء من استمر معنا مثل الزميلة أمل عبدالله، ومنهم من غادر هذه القائمة، ونثمن دورهم كلهم خلال الفترة الماضية مثل الشاعر عبدالله الفيلكاوي رئيس اللجنة الثقافية وجميلة سيد علي أمينة الصندوق، والتي بذلت جهوداً جبارة سواء في أمانة الصندوق أو في مهام ثقافية أخرى، كما كان للدكتور غليس دور مشهود، وكذلك الباحث فهد العبدالجليل الذي قدم مبادرة جميلة تمثلت في تنظيم مجموعة أمسيات ثقافية خلال الصيف جذبت جمهورا كبيرا من المثقفين"، معرباً عن شكره كل من ساهم في خدمة الرابطة خلال الفترة الماضية، ونأمل أن يستمر التعاون للنهوض بها وبالحركة الأدبية في الكويت".

وزاد: "لا ننسى الساعد الأيمن للأمين المهندس الحميدي المطيري أمين السر الذي قدم جهودا جبارة لتقدم الرابطة ونهوضها والتواصل مع كل الجهات التي تتعاون مع الرابطة وكان خير سند لأداء كل المهام المكلف بها".

يذكر أن برنامج قائمة الأدباء هو المحافظة على الأهداف التي أنشئت من أجلها الرابطة، والمتمثلة في المساهمة في ترقية العمل الثقافي بالبلاد والتعاون مع الجهات المختصة في هذا المجال، ورعاية الأدباء والدفاع عن مصالحهم والتعبير عن مطالبهم، كما تسعى القائمة إلى تشجيع الاستفادة من تراث الأمة الغني وتوظيفه في طرح قضايا الحاضر، والتأكيد على الهوية الثقافية العربية، والأخذ بيد المبدعين من الأدباء الشباب لمواكبة كل حديث في عالم الأدب.

● فضة المعيلي