صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4868

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مكاسب لمؤشرات البورصة... والسيولة 56 مليون دينار

عمليات شراء بالتناوب بين الأسهم القيادية والصغيرة منذ بداية الجلسة

سجلت مؤشرات بورصة الكويت ومتغيراتها الثلاثة نمواً كبيراً خلال تعاملاتها، أمس، في جلسة الإقفال الأسبوعي، وبعد تردد وقلق في بدايته.

وربح مؤشر السوق العام نسبة 0.45 في المئة تعادل 30.66 نقطة ليقفل على مستوى 6876 نقطة بسيولة كبيرة قفزت إلى 56 مليون دينار تداولت عدد أسهم كبير تخطى 309.2 ملايين سهم نفذت من خلال 10932 صفقة، وتم تداول 142 سهماً ربح منها 72 وخسر 36 بينما استقرت 34 دون تغير.

وربح مؤشر السوق الأول نسبة مقاربة كانت 0.47 في المئة أي 35.4 نقطة ليقفل على مستوى 7516.72 نقطة بسيولة بلغت 31.949 مليون دينار تداولت 105.2 ملايين سهم عبر 3667 صفقة، وربح 12 سهماً في الأول، مقابل تراجع 5 واستقرار 8 دون تغير.

وربح مؤشر السوق الرئيسي نسبة أقل هي 0.37 في المئة أي 20.64 نقطة ليقفل على مستوى 5609.09 نقاط، وكانت سيولته في أعلى مستوياتها لهذا الشهر، إذ بلغت 24 مليون دينار تداولت 203.9 ملايين سهم عبر 7265 صفقة، وتم تداول 117 سهماً ربح منها 60 وتراجعت أسعار 31 بينما استقر 26 سهماً.

انفراجة أسواق عالمية


بعد أن ساور القلق نفوس متعاملي الأسواق المالية عموماً والسوق الكويتي خصوصاً أثر إعلان إفلاس شركة العقار الصينية العملاقة التي تعادل أصولها موازنات عدة دول مجتمعة وتراجعات الأسواق الأميركية والآسيوية كذلك السوق الكويتي؛ انفرجت الأزمة أمس الأول، بعد إعلان المجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي "البنك المركزي" تثبيت سعر الفائدة وخطاباً مستقراً عن النمو الاقتصادي الأميركي، بدأت أمس، تعاملات بورصة الكويت على إيجابية كبيرة وانطلقت عمليات شراء توزعت على أكبر شريحة من الأسهم بلغ عددها أكثر من 70 سهماً.

ولم تتركز السيولة والنشاط على أسهم أو كتل معينة، بل شملت معظم الأسهم المتداولة، وفي مقدمتها أمس الصناعات الوطنية وأهلي متحد، وشملت كذلك بنك الخليج والامتياز من السوق الأول،

وكانت مكاسب لسهم الوطني وبيتك خلال فترة المزاد التي دعمت سعرهما.

بينما في المقابل نشط العديد من الأسهم في السوق الرئيسي وبمقدمتها هذه المرة سهم مدينة الأعمال ثم جي إف إتش وأعيان ووطنية عقارية ومجموعة الخصوصية، كذلك إنوفست لتنتهي الجلسة خضراء وبسيولة أعلى من معدلات هذا الشهر.

خليجياً، ربحت 5 مؤشرات للأسواق المالية بدول مجلس التعاون الخليجي وكان الكويتي في المقدمة إضافة الي القطري والعماني وأبوظبي والبحرين، بينما تراجع مؤشر سوق دبي بنسبة محدودة وغاب "تاسي" مؤشر السوق السعودي بسبب عطلة العيد الوطني السعودي أمس، وكانت أسعار النفط تتداول فوق مستوى 76 دولاراً لمزيج برنت تسليم شهر نوفمبر المقبل.

● علي العنزي