صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4841

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بدء عودة المعلمين العالقين الأحد المقبل

علي اليعقوب يستأنف استقبال المراجعين اليوم ومجلس الوكلاء يجتمع غداً

تأكيداً لما انفردت به «الجريدة»، تبدأ أولى طلائع المعلمين العالقين بالعودة إلى البلاد الأحد المقبل، بعد أن قضى بعضهم أكثر من عام ونصف العام في الخارج، نتيجة إجراءات الإغلاق وظروف جائحة كورونا.

وفي هذا السياق، قالت مصادر تربوية لـ "الجريدة" إن إعلان السلطات المختصة السماح للوافدين بالدخول عبر المنافذ اعتبارا من أول أغسطس، مشروط بأن يكون الوافد حاملا لإقامة صالحة أو تأشيرة (فيزا) ويكون ممن حصلوا على تطعيمات "كورونا"، ولديه فحص PCR يؤكد خلوه من الفيروس، لافتة إلى أنه يتوقع بدء عودة عدد لا بأس به من المعلمين العالقين.

وأشارت المصادر إلى أن أعداد المعلمين العالقين تفوق الـ 2000 معلم ومعلمة، جزء منهم لديهم إقامات صالحة، بينما لا تتمتع البقية بالإقامات، وبالتالي يجب عمل إجراءات خاصة بإصدار تأشيرات دخول ليتسنّى إدخالهم إلى البلاد، لافتة إلى أن المعلمين العالقين ينقسمون إلى قسمين؛ منهم عالق منذ الصيف الماضي، وجزء ممن سافروا خلال عطلة الربيع في منتصف العام الدراسي الماضي 2021/2020.

وذكرت أنه يجري حاليا التنسيق بين الجهات المختصة في وزارة التربية والجهات ذات العلاقة بوزارة الداخلية والطيران المدني للعمل على إصدار تأشيرات دخول للمعلمين العالقين الذين انتهت إقاماتهم في الخارج، حيث تم حصرهم من قبل قطاع التعليم العام ووضع جداول بأسمائهم لتكون في عهدة الجهات المختصة لترتيب إجراءات إدخالهم إلى البلاد قبل بدء الدوام المدرسي في سبتمبر المقبل.

استقبال المراجعين


من جهة أخرى، يستأنف وكيل وزارة التربية د. علي اليعقوب استقبال المراجعين بمبنى «التربية» الرئيسي صباح اليوم، من خلال حجز مواعيد عن طريق منصة «متى»، تواصل الجهات المختصة في الوزارة العمل على استكمال استعدادات العام الدراسي الجديد 2022/2021 الذي سينطلق في 12 سبتمبر المقبل للعاملين بالمراحل من رياض الأطفال حتى المتوسط في حين يبدأ دوام العاملين بالمرحلة الثانوية في 19 ذلك الشهر.

وقال الوكيل اليعقوب لـ«الجريدة»، إن عملية استقبال المراجعين توقفت مؤقتاً خلال إجازة عيد الأضحى المبارك، لافتاً إلى أنه سيستأنف استقبالهم في نفس المواعيد المحددة سابقاً خلال الفترة المقبلة من الأحد إلى الخميس.

وأضاف اليعقوب، أن عملية حجز المواعيد ستكون من خلال المنصة الحكومية بحيث يتم استقبال 50 مراجعاً يومياً من الساعة الخامسة حتى السابعة صباحاً، لافتاً إلى أنه يهدف من خلال توفير هذه المواعيد إلى التسهيل على المراجعين وحل أي معوقات قد تواجههم.

وبالعودة إلى الاستعدادات للعام الدراسي المقبل، أوضحت المصادر، أن القطاعات المختلفة بالوزارة تعمل على سرعة الانتهاء من الأعمال المتعلقة بتجهيز المدارس ومتطلبات عودة الدوام المدرسي من أثاث وكتب وأعمال صيانة وتكييف وغيرها، لافتة إلى أن الوزارة ستشهد اجتماعات مكثفة خلال الفترة المقبلة لحلحلة أي معوقات قد تواجه عملية الاستعداد للعام الدراسي المقبل.

وبينت أن اجتماع مجلس الوكلاء المقرر غداً سيناقش وضع المدارس وتقارير المناطق التعليمية حول أوضاع المدارس التابعة لها، منوهة إلى أن قطاع التعليم العام طلب من مديري المناطق التعليمية والتعليم الديني تجهيز تقاريرهم الخاصة بالاستعدادات واحتياجات مدارسهم.

فهد الرمضان