صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4788

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سفراء هنأوا الكويت بالعيد الـ 60 للاستقلال

آن كلير لوجاندر: فخورة بأن فرنسا كانت من أوليات الدول التي اعترفت بالاستقلال

هنأ عدد من السفراء المعتمدين الكويت بالذكرى الستين للاستقلال، وأشادوا بمكانة الكويت وعلاقاتها بدولهم.

وفي هذا السياق، كتبت السفيرة الفرنسية آن كلير لوجاندر، في تغريدة على "تويتر": "تهانينا لسمو الأمير ولسمو ولي العهد ولكل أبناء الشعب الكويتي الذين احتفلوا بالذكرى الـ60 لاستقلالهم، وأطيب تمنياتي لدولة الكويت بمستقبل مشرق"، مضيفة: "أنا فخورة بأن فرنسا كانت من أوليات الدول التي اعترفت باستقلال الكويت التام وسيادتها الكاملة".

من ناحيته، كتب سفير الاتحاد الأوروبي كريستيان تودور: "أحرّ التهاني لدولة الكويت أميرا وحكومةً وشعبا بذكرى توقيع وثيقة استقلال البلاد، كل عام ودولة الكويت الصديقة بألف خير".

وغرّدت السفارة الأميركية بدورها قائلة: "في مثل هذا اليوم قبل 60 عاما، نالت الكويت استقلالها بعدما وقّع الحاكم الحادي عشر للكويت الشيخ عبدالله السالم الصباح وثيقة الاستقلال. كل عام والكويت وأهلها بخير".

وهنأ السفير الأردني صقر أبو شتال، بدوره، "الكويت قيادة وشعباً"، وشدّد على أن "المملكة الأردنية، كانت من أوائل الدول التي اعترفت باستقلال الكويت، كما أن هذه السنة تتزامن أيضا مع مرور 60 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. كل عام والكويت وأهلها بخير".


ورغم وجوده في فلسطين، لم يترك السفير الفلسطيني لدى الكويت رامي طهبوب المناسبة تمرّ من دون معايدة، وفي هذا السياق، قال: "باسمي وباسم الجالية الفلسطينية والعاملين في السفارة، أهدي الكويت حكومة وشعباً أطيب التمنيات في هذه المناسبة" وأضاف: "منذ لحظة الاستقلال والكويت تسير بخطى ثابتة وواثقة وناجحة نحو تقديم حياة أفضل وتنمية شاملة ونهضة مستمرة، فالمواطن الكويتي يعيش حياة كريمة وآمنة، تحت قيادة حكيمة، فكل عام والكويت وأهلها الطيبون بألف خير".

من جانبه، قال السفير الهندي تسيبي جورج: "نيابة عن حكومة الهند وشعبها والجالية الهندية في الكويت، أتقدم بأحر التحيات إلى دولة الكويت الصديقة قيادة وحكومة وشعبًا لمناسبة الذكرى الـ60 لعيد استقلال الكويت".

وأضاف: "يعد هذا العام علامة فارقة مهمة في علاقتنا، حيث نحتفل معًا بالذكرى الـ60 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين بلدينا الصديقين. لقد تحوّلت علاقتنا الثنائية التاريخية الوثيقة بالفعل إلى شراكة ديناميكية طويلة الأمد ونسعى دوماً إلى تعزيز وتوسيع نطاقها".

وقال جورج: "أغتنم هذه الفرصة لأبلغ صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد تحياتي القلبية وأطيب تمنياتي له بدوام الصحة والعافية، وإلى سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، وسمو رئيس مجلس الوزراء، وتحياتي الحارة لشعب دولة الكويت الصديق".

ربيع كلاس