صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4764

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

وزير الإعلام: الكويت تسخر جهودها الإعلامية لنصرة القضية الفلسطينية

أكد أن الوزارة قطعت شوطاً كبيراً نحو تنمية وتطوير الإعلام

  • 17-05-2021 | 18:40
  • المصدر
  • KUNA

أكد وزير الإعلام والثقافة ووزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن المطيري أن الوزارة قطعت شوطاً كبيراً نحو تنمية وتطوير الإعلام عبر تشجيع الكفاءات الإعلامية الإبداعية والعمل على تطبيق التحول الرقمي في مختلف قطاعاتها.

جاء ذلك في كلمة للمطيري في افتتاح فعاليات ملتقى «يوم الإعلام الكويتي» الذي نظمته «الجمعية الكويتية للإعلام» عن بُعد اليوم الاثنين ويستمر لمدة يومين.

واستهل المطيري كلمته بالتأكيد على «مؤازرة إخواننا من أبناء الشعب الفلسطيني لما يواجهونه من تعد سافر على حقوقهم وحرياتهم واستنكار الأعمال الإجرامية لقوات الاحتلال الإسرائيلي ضد أبناء الشعب الفلسطيني الشقيق وضد أرضه ومقدساته»، مشدداً على أن الكويت تسخر جهودها الإعلامية لنصرة القضية الفلسطينية وتسليط الضوء على حقوق أبناء الشعب الفلسطيني في حياة كريمة وآمنة.

رؤية إعلامية تنموية

وأشار إلى أن الوزارة ستعمل عبر التلفزيون والإذاعة ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بها على أن تكون مصدراً للمعرفة ومنبراً للتوعية والتثقيف مع التركيز على شمولية وابداع الانتاج على مستوى المضمون والاخراج لمواكبة التطور وإيصال الرسائل بأفضل شكل ممكن بما يرتقى لمستوى وذوق المتلقي.

وذكر أن من القيم المهمة التي ستركز الوزارة عليها في استراتيجياتها المقبلة هي التأكيد على أهمية الإعلام كقوة ناعمة وتعزيزها في الخطاب الإعلامي الرسمي والحرص على تحقيق الاستدامة في مضامينه بالتنسيق مع مؤسسات الدولة الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني ذات الشأن والعلاقة.

وشدد المطيري على أن هذا العمل يأتي انسجاماً مع خطة الوزارة لوضع استراتيجية تشاركية شمولية توافقية للأعوام «2021 - 2026» تهدف إلى «إعلام مستدام ورائد في صناعة المحتوى الهادف»، منوهاً بجهود العاملين بالوزارة لتنفيذ هذه الخطط الرامية لتطوير الإعلام الكويتي بكافة مجالاته وقطاعاته.


وبين أن هذا المسعى يأتي لتعظيم الأدوار التنموية والإبداعية التي يقدمها الإعلام الكويتي في ظل المتغيرات العالمية التي جعلت الفضاء الافتراضي ووسائل التواصل الاجتماعي تحتل مساحة واسعة من الاهتمام والتأثير، معرباً عن أمله بتحقيق أفضل النتائج وصولاً إلى رؤية إعلامية تنموية جديدة ومتطورة تعزز ريادة الإعلام الكويتي.

وأشاد بالمكانة المرموقة التي يتميز بها الإعلام الكويتي سواء الرسمي منه والخاص بمختلف أنواعه المرئي والمقروء والمسموع وكذلك الإلكتروني، مؤكداً أن المصداقية والمهنية اللتان يتصف بهما الإعلام الكويتي عززا دوره محلياً لاسيما في خطة التنمية للكويت 2035 وكذلك على المستويين الإقليمي والدولي.

ولفت إلى أن وزارة الإعلام استحدثت جائزة سنوية خاصة بالصحافة الإلكترونية بهدف المحافظة على تطور وتنمية هذه الصحف في الكويت إضافة إلى عقد ملتقيات مستمرة في هذا المجال من شأنها تحسين مستوى الأداء على نحو يخدم المجتمع.

المتغيرات الجديدة

من جانبه، قال رئيس الجمعية الكويتية للإعلام والاتصال ماضي الخميس في كلمته بالملتقى أن تاريخ ‎الكويت في مجالات الإعلام والفن زاخر ومشرف، مضيفاً أنه «على الرغم من الانقسامات السياسية إلا أننا نرى الإعلام يعكس الصورة بكل شفافية وصدق ومهنية».

وأضاف أن الإعلام المحلي في ظل المتغيرات الجديدة على الساحة «يواجه عدداً من التحديات التي تعيق عمله في إيصال رسالته بشكل سليم».

وأعرب عن شكره لوزير الإعلام وكل المشاركين في الملتقى، مؤكداً السعى إلى استكمال تلك الفعاليات ومواصلتها في دورات مقبلة.

يُذكر أن الجمعية الكويتية للإعلام والاتصال تنظم ملتقى «يوم الإعلام الكويتي» عن بُعد يومي «17 -18» من الشهر الحالي بمشاركة وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن المطيري وعدد من نواب مجلس الأمة ووزراء سابقين إضافة إلى متخصصين في الإعلام والصحافة.