صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4732

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

القادسية يستضيف النصر في ختام الجولة الـ 11 اليوم

تختتم اليوم منافسات الجولة الحادية عشرة للدوري الممتاز لكرة القدم، والتي شهدت فوز الكويت على الساحل، والفحيحيل على خيطان بنتيجة 3-2.

يسدل الستار اليوم على منافسات الجولة الحادية عشرة لدوري stc الممتاز لكرة القدم، بمباراة القادسية مع النصر، في العاشرة مساء على استاد محمد الحمد، ويحتل القادسية مركز الوصافة برصيد 21 نقطة، بينما يأتي النصر في المركز الخامس بـ15 نقطة.

وشهدت الجولة السابقة فوز القادسية على الفحيحيل بثلاثة أهداف دون رد، في حين حقق النصر تعادلا بطعم الهزيمة مع الشباب بهدف لكل منهما.

أهداف القادسية

ويسعى مدرب القادسية الإسباني بابلو فرانكو إلى ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، أهمها تحقيق الفوز من أجل استمرار مطاردة العربي على القمة، وتقديم مستوى جيد يؤكد من خلاله أن الفريق يسير على الطريق الصحيح، واكتساب مزيد من الثقة، سواء من مجلس الإدارة أو الجماهير، وبالتالي الوصول إلى المزيد من الاستقرار الفني والإداري.

وما يساعد فرانكو على تحقيق أهدافه هو اكتمال صفوف الأصفر باستثناء غياب سلطان صلبوخ وضاري سعيد منذ فترة طويلة بداعي الإصابة، إلى جانب تألق بدر المطوع وعيد الرشيدي وأحمد الظفيري وسيف الحشان.

عودة النصر

على الجانب الآخر، يسعى الجهاز الفني للنصر، بقيادة المدرب أحمد عبدالكريم، إلى عودة الفريق لطريق الانتصارات مجددا، بعد تراجع النتائج بشكل لافت للنظر في الجولات الأخيرة، الأمر الذي تسبب في ابتعاده عن المربع الذهبي.


وهناك أهداف يسعى عبدالكريم أيضا إلى تحقيقها، تتمثل في تلافي افتقاد اللاعبين التركيز، على غرار ما حدث في لقاء الشباب، والعمل على استعادة اللاعبين مستواهم، والتواجد في المربع الذهبي مجددا، ويدرك المدرب أن أهدافه ستصطدم بطموح لاعبي القادسية.

ويفتقد النصر في لقاء اليوم جهود خليفة رحيل وروبن وسيسوجه لأسباب متفاوتة، واحمد الرياحي بسبب بنود العقد، حيث إن اللاعب معار من القادسية للعنابي، وهناك نص بعدم مشاركته أمام فريقه السابق، بينما تحوم الشبهات حول مشاركة مشعل فواز بسبب ارتفاع حرارته بعد تطعيمه ضد فيروس كورونا.

الكويت يتخطى الساحل

وكانت نتائج مباريات الجولة، أمس الأول، أسفرت عن تخطي نادي الكويت نظيره الساحل بنتيجة (3-2)، كما شهدت الجولة مواجهة أخرى بين الفحيحيل وخيطان، انتهت بفوز الأول بنتيجة (3-2) أيضاً.

وسجل الكويت في المواجهة التي جرت على ملعبه ثلاثة أهداف جاءت جميعها عن طريق لاعبه أحمد العكايشي، وكان أولها من ركلة جزاء، في حين سجل هدفي الساحل محترفه تاليسون، كان الأول منها أيضا عن طريق ركلة جزاء.

وبهذا الفوز رفع الكويت رصيده الى 20 نقطة، في حين بقي الخاسر عند رصيده السابق بثماني نقاط.

وفي المباراة الثانية، التي أقيمت على استاد ناصر العصيمي، خسر خيطان أمام ضيفه الفحيحيل، ليتوقف رصيده عند ست نقاط، بينما رفع الضيف رصيده إلى تسع نقاط.

حازم ماهر