صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4732

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

موسكو ترفض التدخل في أزمة «سد النهضة»

  • 13-04-2021

فاجأ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف صانع القرار المصري، أمس، بمواقف باردة تجاه أزمة سد النهضة الإثيوبي، إذ تمسك بالمسار الإفريقي للمفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان، ولم يدعم المقترح المصري - السوداني بتشكيل رباعية دولية للوساطة لحل الأزمة، على عكس لهجة نظيره المصري سامح شكري الذي أبدى رغبة بلاده في انخراط موسكو بملف السد على أمل حلحلة الجمود الحالي في المفاوضات وسط تصاعد الاتهامات المتبادلة بين القاهرة وأديس أبابا والخرطوم.

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحافي مع شكري بالقاهرة أمس، إن بلاده مهتمة بتسوية هذه الأزمة عبر الحوار بين الدول الثلاث، مضيفاً «اقترحنا تحريك هذا الموضع، ولا نسعى للعب أي أدوار أخرى».


وشدد الوزير الروسي المخضرم على أنه لم تكن هناك أي دعوة رسمية لروسيا للوساطة، بل للولايات المتحدة والاتحاد الإفريقي، وأن على الأخير أن يلعب دوره في هذا المسار ويحل هذه المسألة الإفريقية، وهو نفس موقف إثيوبيا التي ترغب في استكمال المفاوضات تحت مظلة إفريقية فقط.

عدم إبداء موسكو، التي تجمعها علاقات تاريخية ودينية مع إثيوبيا، الحماسة الكافية للعب دور في الأزمة، ربطه مراقبون بلائحة طويلة من القضايا التي تريدها موسكو من القاهرة، وأولها ملف السلاح الروسي الذي يشكل حساسية للأخيرة في عهد الرئيس جو بايدن.

وعلى النقيض من ملف «النهضة» هيمن التوافق في المواقف بين لافروف وشكري فيما يخص الأزمة السورية، إذ أكد الطرفان أهمية استعادة سورية لمقعدها في الجامعة العربية سريعاً، وأن تأخذ دورها التاريخي في إطار الأمن القومي العربي.