صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4730

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مؤشرات إيجابية بمنح الاستثناء الصحي لمنتخبات «الثانية»

اتحاد الكرة متمسك باستضافة التصفيات الآسيوية

ناقشت وزارة الصحة والهيئة العامة للرياضة آلية تطبيق نظام «الفقاعة»، خلال استضافة الكويت للتصفيات الآسيوية المشتركة لكرة القدم.

تشهد اجتماعات الهيئة العامة للرياضة مع مسؤولين في وزارة الصحة بحضور ممثلين لاتحاد الكرة، مؤشرات إيجابية، وذلك بشأن استضافة الكويت، خلال الفترة من 3 إلى 15 يونيو المقبل، لما تبقى من مباريات في المجموعة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر، وكأس آسيا 2023 بالصين، بمنح الاستثناء لوفود منتخبات الأردن وأستراليا ونيبال والصين تايبيه من الحجر الصحي المؤسسي.

وكان اتحاد الكرة قد أكد في الاجتماع الأول، الذي عقد يوم الأربعاء الماضي، أنه سيطبق الإجراءات الاحترازية الدولية ما يعرف بـ "الفقاعة"، والذي تم تطبيقه في كأس العالم لكرة اليد بمصر، وكأس العالم للأندية بقطر، والذي أثبت نجاحاً، لافتا في حماية الوفود المشاركة من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

تفهم وزارة الصحة

وأبدت وزارة الصحة تفهمها لموقف اتحاد الكرة بتمسكه باستضافة المنافسات، بعد اختيار الاتحاد الآسيوي لملف الكويت وتفضيله على ملف استراليا والأردن ونيبال.

وناقشت وزارة الصحة ممثلي الاتحاد في آلية تطبيق "الفقاعة"، خلال المنافسات، والعمل على عدم اختلاط الوفود المشاركة بآخرين من خلال إقامة كل وفد في طابقين بالفندق، الذي سيستضيف المنتخبات الأربعة، إلى جانب منتخبنا الوطني.


المسحات والحضور الجماهيري

وتمسكت وزارة الصحة بإجراء مسحة في مطار الكويت الدولي لجميع أعضاء الوفود، على أن يتم الابقاء عليهم داخل حجر مؤسسي بالفندق حتى ظهور نتيجة المسحات، كذلك إجراء مسحة كل 72 ساعة، مع إجراء مسحة أخرى قبل المباريات بنحو 24 ساعة.

وأبدت "الصحة" مرونة في طلب اتحاد الكرة بحضور الجماهير، على ألا يزيد العدد على نسبة من 25% إلى 30% من سعة المدرجات، على ان يكون الحضور لمن تم تطعيمهم بالجرعتين الأولى والثانية، مع تطبيق التباعد الاجتماعي بين الجماهير.

رفع تقرير للطوارئ

وأكدت وزارة الصحة خلال الاجتماع، أنه سوف يتم رفع تقرير شامل إلى لجنة طوارئ كورونا بمجلس الوزراء، لاتخاذ قرارها، وذلك خلال الأيام القليلة المقبلة.

حازم ماهر