صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4836

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بنك الخليج : 2020 عام استثنائي لـ «الموارد البشرية»

إدارة البنك استمرت في تقديم أعمال التعيين والتدريب والدعم لمواجهة تفشي «كورونا»

  • 31-01-2021

اختتم بنك الخليج بنهاية 2020 عاماً حافلاً بالإنجازات، التي حققها موظفوه، رغم التحديات، في حين قادت إدارة الموارد البشرية في البنك العديد من المبادرات وبرامج التوعية المجتمعية التي لم تساعد الموظفين على النمو على المستويين الشخصي والمهني فحسب، بل سمحت لهم أيضاً برد الجميل للمجتمع، في وقت كانت البلاد بأمس الحاجة لذلك، وتعكس هذه المبادرات ثقافة متأصلة في البنك، مكّنت ودعمت الموظفين، كجزء من رؤية البنك لتعزيز الاستدامة الاقتصادية والمجتمعية في الكويت.

وقالت المديرة العامة للموارد البشرية في البنك سلمى الحجاج، إنه "احتفاءً بإنجازات (الخليج)، من المهم أكثر اليوم، من أي وقت مضى، الاعتراف بالإنجازات الرائعة لموظفينا الذين أظهروا روح الصمود والمرونة في مواجهة الشدائد، ونود أن نعرب عن تقديرنا لجميع متطوعينا لتفانيهم والتزامهم، ونشكرهم على التأثير الذي أحدثته جهودهم الجماعية في البنك والبصمة التي تركوها على البلاد".

السلامة والاستجابة للوباء

يلتزم البنك بتطبيق أفضل الإجراءات الصحية الوقائية لضمان سلامة عملائه وموظفيه، وخلال المراحل الأولى من العودة إلى الحياة الطبيعية، حرص (الخليج) على ضمان استمرارية الأعمال مع تنفيذ مجموعة من المبادرات التي أعطت الأولوية للصحة الجسدية والنفسية للموظفين، وشملت التعقيم الدوري لفروع البنك، وتنفيذ إجراءات التباعد الاجتماعي، والعديد من برامج الصحة والسلامة للموظفين.

«السلامة أولاً»

خلال المراحل الأولى من العودة إلى الحياة الطبيعية، حرص البنك على تطبيق كل الإجراءات الاحترازية اللازمة لضمان التعقيم المنتظم لمواقعه، وتشمل هذه الإجراءات قياس درجات حرارة العملاء عند المدخل، والمحافظة على مسافة جسدية آمنة، وضمان ارتداء كل من العملاء والموظفين القفازات والكمامات في جميع الأوقات.

ولتشجيع ثقافة التباعد الاجتماعي ورفع الوعي حولها، وضع البنك أيضاً العديد من العلامات واللافتات في فروعه تبين عدد الأفراد المسموح به في أي مساحة معينة.

ووزعت إدارة الموارد البشرية في البنك حقائب السلامة الشخصية على جميع الموظفين، وتضمنت معقماً وصابوناً لليدين وكمامات ومفاتيح أمان للمصاعد، ولضمان بقاء الموظفين على اطلاع بأحدث تدابير الصحة والسلامة، أطلق البنك حساباً للموظفين على "إنستغرام" وخدمة "واتساب" حصرية للموظفين.

كما وزع دليل سلامة مفصلاً للموظفين تضمن توصيات لضمان بيئة عمل آمنة، إضافة إلى دليل تفصيلي للعمل عن بعد مع نصائح حول خلق جو مناسب للعمل من المنزل.

«صحة الموظفين»

وسط الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، أطلق بنك الخليج أيضاً حملة وطنية للصحة العقلية والجسدية لزيادة الوعي حول التكيف مع العودة التدريجية والآمنة إلى مكان العمل، وتم تصميم برنامج الصحة النفسية لموظفي البنك، أتاح للموظفين الوصول إلى الاستشارات المهنية عبر سلسلة من جلسات ورش العمل المركزة، لاستهداف التحديات المحددة التي تواجه القوى العاملة في البنك، وخصوصاً الموظفين الذين يعملون مباشرة مع العملاء.

وأقيم البرنامج بالشراكة مع د. آمار بهبهاني الحاصلة على درجة الدكتوراه في علم النفس الإبداعي وتعليم التصميم، إذ قدمت للحاضرين ما يصل إلى 40 ساعة من الاستشارات الفردية أو الجماعية.

«خدمات نفسية»

وأيضاً وسط الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، أطلق البنك كذلك حملة وطنية للصحة العقلية والجسدية لزيادة الوعي حول التكيف مع العودة التدريجية والآمنة إلى مكان العمل.

وصمم البرنامج بحيث يتيح للموظفين الحصول على الاستشارات المهنية من خلال سلسلة من ورش العمل التي تهدف لمواجهة تحديات معينة تواجه العاملين في البنك، خصوصاً في الأقسام التي تخدم العملاء مباشرة.

وتقدم هذا البرنامج، الممتد على 40 ساعة، د. بهبهاني، حيث ناقش الموظفون حالة صحتهم النفسية وحصلوا على الأدوات والمشورة للتعامل مع أي تحدٍّ نفسي أو عقلي يواجهونه.

وكان (الخليج) هذا العام أول بنك في الكويت يقدم خدمات نفسية لموظفيه تقديراً لأهمية الصحة النفسية والاجتماعية أثناء انتشار الوباء. واستضاف بنك الخليج ندوتين عبر الإنترنت حول الصحة النفسية خلال فترة الإغلاق في البلاد.

وكانت الندوات متاحة للحضور من جميع الموظفين في القطاع المصرفي الكويتي، كما أطلق البنك برنامجاً تدريبياً للصحة النفسية والبدنية عن بُعد لأكثر من 200 من موظفيه.

«أبطال الخليج»

في نهاية عام 2020، أقام البنك سلسلة من الاحتفالات التقديرية لتكريم المساهمات غير العادية، التي قدمها الموظفون وعملهم الجاد وتفانيهم على مختلف الصعد في مواجهة فيروس كورونا. وتلقى موظفو (الخليج) الذين أظهروا إحساساً كبيراً بالمسؤولية والالتزام تجاه المؤسسة طوال فترة الوباء دروعاً ودبابيس من المديرين العامين المباشرين خلال سلسلة من الاحتفالات التي شملت جميع الإدارات والوحدات في قطاعات البنك المختلفة، مع التركيز خصوصاً على العاملين في إدارة الخدمات المصرفية للأفراد الذين يعملون في الخطوط الأمامية وعملوا خلال فترات الإغلاق.

«سواعد الخليج» التطوعي

واصلت مجموعة "سواعد الخليج" التطوعية من البنك العمل هذا العام، وهي مجموعة تضم عدداً من موظفي (الخليج) في إدارات مختلفة، تم إطلاقها بهدف تعزيز التزام البنك نحو المسؤولية الاجتماعية، عبر توسيع دائرة مساهماته المجتمعية داخل البنك وخارجه، وتتضمن هذه المساهمات تنظيمه ومشاركته في حملات ومبادرات الاستدامة البيئية والفعاليات الخيرية والرياضية، والمزيد.

وأدت المجموعة دوراً رئيسياً في جهود البنك للاستجابة لما بعد انتشار فيروس كورونا، وضمن جهودهم لدعم الخطوط الأمامية للدفاع المدني الكويتي، تم تكليف متطوعي "سواعد الخليج" بمسؤوليات مختلفة بما في ذلك توزيع المواد الغذائية في مناطق العزل، وتوزيع البريد في فترات الإغلاق، والمساعدة في مرافق الحجر الصحي، وإكمال المهام التنظيمية في مقر الدفاع المدني.

وتقديراً وتقديراً لجهود وزارة الصحة المستمرة على مدار العام، ساعد فريق البنك "سواعد الخليج" أيضاً في مركز الفحص السريع لفيروس كورونا في صبحان، حيث وزع الموظفون المتطوعون المواد الوقائية على جميع الزوار كجزء من التزام البنك الثابت بالمسؤولية الاجتماعية، وكجزء من جهود الاستدامة المجتمعية لزيادة الوعي حول الفيروس والوقاية منه.

«إنجاز الكويت»

ضمن التزامه بتمكين الشراكات طويلة الأمد، قدم البنك دعمه لمؤسسة إنجاز الكويت، وهي جمعية غير حكومية وغير ربحية هدفها تطوير المواهب الشابة وتعزيز ثقافتهم المالية ودورهم على مستوى قطاع الأعمال.

وكجزء من شراكته الاستراتيجية المستمرة مع إنجاز، رعى (الخليج) مسابقة "برنامج الشركة" السنوية التي تنظمها "إنجاز الكويت" حيث عرض الطلاب أفكارهم التجارية على لجنة من الحكام.

ووسط الظروف في 2020، تم تنظيم المسابقة إلكترونياً، وحصل كل من الفائزين على جوائز قيّمة برعاية من البنك، الذي شارك خلال العام في ثلاثة من برامج "إنجاز"، هي: يوم تدريبي مع إنجاز الكويت، ومخيم إبداعي مع إنجاز الكويت، وورشة عمل حول ريادة الأعمال في إنجاز الكويت.

يوم «التنظيف العالمي»

احتفالاً بيوم التنظيف العالمي، شارك موظفو البنك في أكبر حملة في الكويت لتنظيف الأماكن العامة، ضمن عدة مبادرات يلتزم من خلالها (الخليج) تجاه الاستدامة البيئية والمحافظة عليها.

ومن خلال الانضمام إلى هذه الحملة، حظي موظفو البنك بفرصة لتنظيم أكبر عملية جمع للنفايات في تاريخ البلاد في يوم واحد بسلوك جماعي إيجابي تجاه البيئة.

«تنمية المواهب»

على الرغم من الوباء، ظلت فرص التدريب والتطوير من بين أولويات البنك على مدار العام، إذ أجرى (الخليج) خلاله أكثر من 8 برامج تعريفية وعينت 174 موظفاً (حديث التعيين).

وتتكون مبادرات رأس المال البشري للبنك من تدريب وتعليم الأجيال القادمة لتطوير مهاراتهم وتهيئتهم لاقتصاد قائم على المعرفة.


ويلتزم البنك بخلق فرص عمل مستدامة لجميع شرائح المجتمع الكويتي، بما في ذلك من خلال جهود "التكويت" التي تساهم في الازدهار الاقتصادي للقطاع الخاص.

وخلال العام، قاد البنك العديد من جهود التوطين، إذ وظف 152 كويتياً من خلال عملية توظيف تم إجراؤها افتراضياً تطبيقاً لإرشادات الصحة العامة.

«تدريب عن بعد»

أثناء تفشي الوباء، قدمت إدارة تنمية المواهب في بنك الخليج فرص تدريب جديدة شملت التدريب بالفصول الدراسية والتدريب الافتراضي، وعقدت أكثر من 50 دورة تدريب لأكثر من 700 موظف من مختلف المستويات المهنية.

وكنتيجة لاستثماراته المستمرة بالابتكار والتقدم التكنولوجي، أطلق البنك بنجاح أول برنامج تدريبي للموظفين يتم عقده عن بعد، وامتد أربعة أسابيع وضم مجموعة من 25 موظفاً وموظفة لدى البنكن وتضمن شرحاً مفصلاً حول المنتجات والخدمات التي تقدمها الأقسام المختلفة في البنك، وخدمات العملاء، والمبيعات، وفي نهايته خضع الموظفون إلى اختبارات للتأكد من جاهزيتهم للعمل في الفروع ومركز خدمة العملاء.

مركز تدريب جديد

وجهّز بنك الخليج هذا العام أيضاً مركز تدريب متطور في برج كريستال لاستيعاب الاجتماعات ودورات التدريب عند الحاجة.

وتم تصميم المركز بحيث يكون سهل التحويل من أربع غرف منفصلة إلى قاعة واحدة كبيرة لاستيعاب ما يصل إلى 150 موظفاً.

ويقع مركز التدريب، المجهز بأحدث الوسائل التكنولوجية، في برج كريستال بإطلالة جميلة على الخليج العربي والعديد من المعالم الكويتية، وبتصميم عصري مميز.

«برنامج أجيال»

يسعى بنك الخليج إلى تنمية المواهب والكفاءات الكويتية الشابة في القطاع المصرفي المحلي من أجل مستقبل الكويت.

ومنذ عام 2014، استهدفت مبادرة "أجيال" من بنك الخليج الكفاءات الكويتية كجزء من برنامج تدريبي مكثف يهدف إلى تطوير قادة كويتيين في المستقبل. ويعمل البرنامج على مساعدة المرشحين على تطوير المهارات المصرفية الرئيسية، وتنمية الموهوبين منهم على المستويين الشخصي والمهني. وتطبيقاً للاشتراطات الصحية، غيرت إدارة تنمية المواهب شكل التدريب إلى فصول عبر الإنترنت، لتخرّج الدفعة السادسة بحفل تخرج صغير بحضور محدود، وتبدأ باستقبال الدفعة السابعة.

المعرض الوظيفي لـ«إعادة الهيكلة»

في فبراير، اختتم البنك نسخة 2020 من المعرض الوظيفي لبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة (MGRP) بالهيئة للعام الثالث على التوالي الذي يرعى فيه (الخليج) المعرض كجزء من التزامه بتوفير فرص عمل للشباب.

وخلال المعرض، التقى فريق الموارد البشرية في بنك الخليج بالعديد من الشبان والشابات الطموحين الذين يرغبون في الانضمام إلى القطاع المصرفي وأجروا مقابلات وظيفية فورية في المعرض.

وعكست مشاركة البنك التزامه المستمر بخطة التنمية الوطنية، ورؤية الكويت 2035 "كويت الجديدة"، التي تعطي الأولوية لتطوير القطاع الخاص والاقتصاد الوطني عموماً.

حفل «الدراسات المصرفية»

احتفل بنك الخليج بموظفيه الذين اجتازوا برامج التدريب، التي عقدها معهد الدراسات المصرفية هذا العام، في حفل تخريج نظمه المركز تقديراً لجهود موظفي القطاع المصرفي المشاركين.

وخلال الحفل، الذي أقيم في غرفة تجارة وصناعة الكويت، تم تكريم 28 موظفاً من بنك الخليج ممن أتموا بنجاح برامج تدريب مصرفية خلال عامي 2018-2019.

ومنح معهد الدراسات المصرفية العديد من الشهادات لموظفي البنك تقديراً لاستكمالهم التدريب المطلوب في مجموعة واسعة من البرامج، بما في ذلك شهادة إدارة الائتمان (CCM)، وشهادة مدير فرع مصرف معتمد (CBBM)، وشهادة مساعد مدير فرع مصرف معتمد (CABBM)، وشهادة مدير عمليات معتمد (CBBOM)، وشهادة الإدارة الاستراتيجية (SMPS)، وشهادة أساسيات الموارد البشرية (SHRM).

«التعليم التنفيذي»

في عام 2020، دخل بنك الخليج شراكة مع العديد من الجامعات والكليات والمؤسسات البارزة انطلاقاً من التزامه نحو تعزيز مهارات فريق القيادة التنفيذية.

ومن خلال سلسلة من دورات التدريب المبتكرة والجلسات المتخصصة المصممة خصوصاً للبنك، تلقى الحاضرون عدة دورات تدريبية حول القيادة والمهارات اللازمة لإدارة شركة في أوقات عدم اليقين، ونتيجة لهذه الجهود، تم عقد تسعة برامج دولية افتراضية بالشراكة مع مؤسسات الأعمال وأفضل الجامعات حول العالم.

«تمكين المرأة»

تم إطلاق برنامج "نساء الحكمة" ( Women Of Wisdom) التابع للبنك كمبادرة داخلية لموظفيه في عام 2017، نتيجة لرؤية إدارة (الخليج) لتمكين ودعم المرأة في عالم الأعمال.

ويوفر GB WOW فرص التواصل للموظفات من خلال التجمعات الشهرية التي تقام في مجموعات من 10 إلى 12 امرأة.

وتقود المناقشات سلمى الحجاج المديرة العامة للموارد البشرية في البنك، وتهدف إلى تعزيز المناقشة الشفافة حول مختلف الموضوعات المتعلقة بالتوازن بين العمل والحياة.

ويتمثل الهدف النهائي للبنك بتقديم دعمه لمزيد من النساء في مساراتهن المهنية أثناء سعيهن للوصول إلى مناصب قيادية والوصول إليها.

ويسير هذا الهدف جنباً إلى جنب مع رؤية "كويت جديدة 2035"، التي تهدف إلى زيادة مساهمة المرأة ووجودها في الأدوار القيادية إلى 30 في المئة، وعلى الرغم من الوباء والإغلاق الوطني، عقد البنك العديد من الندوات الافتراضية عبر الإنترنت تناولت أهمية التكافؤ بين الجنسين.

التوعية بسرطان الثدي

يعمل (الخليج) سنوياً على زيادة الوعي بسرطان الثدي تشجيعاً للسيدات على الكشف والعلاج المبكر للسرطان، وخلال شهر أكتوبر، قاد البنك العديد من المبادرات لزيادة الوعي بسرطان الثدي في محاولة لتشجيع السيدات في الكويت على فحص أنفسهم.

وتمثلت إحدى هذه المبادرات بإضاءة المبنى الرئيسي للبنك في مدينة الكويت باللون الوردي، لتثقيف المجتمع حول أهمية الكشف المبكر والفحص المنتظم.

ساعات عمل مرنة

كجزء من التزام البنك بدعم موظفيه خلال عام مليء بالتحديات، قدم فريق الموارد البشرية في البنك ساعات عمل مرنة للأمهات لمساعدة أطفالهن في التكيف مع التعلم عبر الإنترنت انطلاقاً من التزامه واهتمامه برأس المال البشري وتقديره، إذ يواصل العمل على دعم الموظفين والنساء خصوصاً لمختلف الطرق للوصول إلى التوازن بين العمل والأسرة، وحصلت الأمهات العاملات في بنك الخليج على ساعتين يومياً على مدار ثلاثة أيام من الأسبوع لدعم تعليم أسرهن.

وتماشياً مع توصيات وزارة الصحة واتحاد مصارف الكويت، بادر البنك أيضاً بنظام مجموعات التناوب، وقسم فرق العمل إلى مجموعتين (المجموعة أ والمجموعة ب) كوسيلة للتخفيف من مخاطر العدوى.