برلمانيات

المجلس يقر مذكرة التفاهم واتفاقية «المقسومة» بين الكويت والسعودية في المداولتين ويحيلهما إلى الحكومة

23-01-2020
بالمداولتين الأولى والثانية، أقر مجلس الأمة، في جلسته التكميلية أمس، مذكرة التفاهم واتفاقية المنطقة المقسومة مع المملكة العربية السعودية وأحالهما إلى الحكومة، بعد أن قدم رئيس لجنة الشؤون الخارجية النائب د. عبدالكريم الكندري شرحاً عن بنود الاتفاقية، مؤكدا فيها أنه لا إعادة تقسيم حدود بها، وأنها مكسب للجانب الكويتي. وهنأ رئيس المجلس مرزوق الغانم الجانبين السعودي والكويتي بالاتفاقية التي حصلت على اغلبية كبيرة وصلت إلى ٥٥ عضواً، فيما رفضها سبعة أعضاء، ورفض المجلس طلبا نيابيا بإحالة تفسير المادة ١١٦ بشأن اشتراط حضور الحكومة الجلسات لعقدها الى المحكمة الدستورية. وشهدت الجلسة في ختامها، بناء على سؤال وجهه الغانم، تأكيدا من وزيرة المالية مريم العقيل أن جيب المواطن لن يمس، والصناديق السيادية متينة، والاقتصاد متين أيضا، وأرقام الميزانية تقديرية، والعجز تقديري أيضا.

استجواب الدمخي لأسيري ينتهي بتقديم 10 نواب طلب طرح الثقة بها والتصويت عليه 4 فبراير

22-01-2020
انتهى استجواب وزيرة الشؤون الاجتماعية د. غدير أسيري الموجه من النائب د. عادل الدمخي بتقديم عشرة نواب طلب طرح ثقة بالوزيرة، في حين قرر المجلس التصويت عليه في بداية جلسته العادية المقررة ٤ فبراير المقبل. واتهم الدمخي الوزيرة أسيري بمخالفتها القانون بحصولها على تقاعد لرعاية معاق وتوليها المنصب الوزاري، فضلا عن وجود تعارض مصالح بالإشراف على هيئة ذوي الاعاقة المسجل بها 24 فرداً من أسرتها. وردت أسيري نافية اتهامات الدمخي، قائلة: عائلة عددها 1500 شخص من الطبيعي أن يكون فيها 24 شخصاً معاقاً، و«لم أخالف أي إجراء قانوني في موضوع والدي». وتحدث النائب أسامة الشاهين مؤيداً للاستجواب، حيث وصف مرافعة الدمخي بالراقية، في حين تحدث النائب أحمد الفضل معارضاً له، وهاجم الدمخي بسبب ما اعتبره تناقضات في مواقفه. وكان المجلس وافق في بداية جلسته على مناقشة تقرير لجنة الشؤون الخارجية عن اتفاقية المنطقة المقسومة في جلسة اليوم، بعد الأسئلة والانتهاء من الخطاب الأميري.
1 - 10 من 38281
set
/channels/parlement
برلمانيات