وزير خارجية لبنان: سأحمل إلى الكويت رسالة متفقاً عليها من السلطة التنفيذية

أكد وزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب أنه تم إعداد الرد على المبادرة الكويتية من قبل رئيسي الجمهورية والحكومة، كما شدد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ومفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان، خلال لقاء مشترك، على أن يكون الرد «إيجابياً».

وقال وزير الخارجية اللبناني لـ «الجزيرة» إنه سيحمل إلى الكويت رسالة رد على المبادرة، موضحاً أن الرد متفق عليه من السلطة التنفيذية، وأنه تم إعداده من قبل رئيسي الجمهورية والحكومة.

وأضاف بو حبيب أنه لم يتم إطلاع حزب الله على الرد الذي سيسلمه للكويت، مضيفاً «أنا ذاهب إلى الكويت للحوار، وحزب الله حزب لبناني ولا يهيمن على سياسة لبنان»، لكنه أكد أن هناك تشاور دائم بين القيادات السياسية ومن ضمنها الحزب.

وأضاف بو حبيب أنه سيتم تسليم الرد إلى وزير الخارجية الكويتي غداً السبت، وتابع قائلاً «الرد يتضمن أن دول الخليج دول صديقة ونسعى لحل المشاكل معها».

وأكد وزير الخارجية اللبناني أن بلاده مطمئنة إلى أنه سيكون هناك تجاوب مع الرد على المبادرة الكويتية، وأنها مهتمة بأن تكون العلاقة مع دول الخليج ممتازة.

وقال أيضاً «سنبدأ حواراً مع الإخوة في الكويت لكن يهمنا استقرار لبنان ووحدة الوطن».

وشدد الوزير على أن القرارين الأمميين 1559 و1701 سيأخذان وقتاً لتنفيذهما.

وأضاف بو حبيب في مقابلته مع الجزيرة أن لبنان بحاجة إلى مساعدة إخوانه في الخليج والدول العربية.