«أيام المسرح للشباب» في مارس المقبل

  • 23-01-2022

انطلقت الاستعدادات للتحضير لانعقاد أعمال الدورة الثالثة عشرة لمهرجان "أيام المسرح للشباب"، الذي ستقيمه الهيئة العامة للشباب خلال مارس المقبل، حيث تعقد هذه الدورة وفق الاحترازات الصحية، بعد أن توقفت بسبب انتشار "كورونا".

وتنظم الهيئة العامة للشباب هذا المهرجان دعما منها لرعاية الشباب مسرحيا، وإبراز قدراتهم الفنية، وصقل مواهبهم المسرحية وتقديمهم إلى الساحة الفنية بشكل عام. بدوره، أكد رئيس فرقة مسرح الشباب رئيس المهرجان محمد المزعل، أنه تمت مخاطبة الفرق المسرحية بالكويت الرسمية والخاصة على حد سواء، للمشاركة في هذا الحدث الشبابي المسرحي، الذي يقام ضمن مهرجان "عدسة"، والذي يتضمن أيضاً تقديم أمسيات موسيقية وحفلات غنائية يحييها عدد من المطربين الشباب في أحد المراكز الشبابية التابعة للهيئة خلال فترة إقامة المهرجان.

أكد المزعل أن الهيئة شكلت اللجنة الفنية المعنية باختيار العروض المسرحية المشاركة بالمسابقة الرسمية، وفق ما نصت عليه لائحة المهرجان، واللجنة تتكون من الكاتب والمخرج المسرحي بدر محارب رئيسا، وعضوية كل من المخرج عبدالعزيز صفر، والكاتبة تغريد الداود، والفنان علي الحسيني، والمخرج أحمد البناي.

وأشار إلى أن حرص جميع الفرق المسرحية الأهلية والحكومية والخاصة على المشاركة للمهرجان دليل واضح على أن المهرجان حقق أهدافه، واستمراريته أمر مطلوب، لأنه يعتبر متنفسا إبداعيا للشباب.

ولفت إلى أن المهرجان يمنح 13 جائزة في جميع العناصر المسرحية للفائزين في حفل الختام، بناء على قرارات لجنة التحكيم، منوها إلى أن الجديد في هذه الدورة عدم تحديد شعار أو هوية له، ليتسنى للمخرجين تقديم أعمالهم المسرحية بالشكل الذي يريدونه دون تقييد بشعار أو هوية معينة.

وثمَّن المزعل الدعم الكبير من المدير العام للهيئة د. مشعل الشاهين الربيع، لدعمه الكبير لإقامة هذا الحدث الشبابي المسرحي، ومساندته لإظهاره بالصورة المشرفة للحركة المسرحية الشبابية الكويتية، بعد توقفه قصراً، بسبب "كورونا".