لجنة شؤون الإسكان: إيصال الكهرباء لمنطقة المطلاع خلال عامين

بحثت لجنة شؤون الإسكان، في اجتماع أمس، مشروعي منطقتي المطلاع وجنوب عبدالله المبارك، المخصصين لمستحقي الرعاية السكنية، والمعوقات التي حالت دون استصدار تراخيص البناء فيهما.

ونقلت اللجنة الإسكانية في مجلس الأمة عن الحكومة، ممثلة في وزارة الكهرباء والماء، أن إيصال التيار الكهربائي لمنطقة المطلاع سيكون خلال عامين، بحيث لا تتجاوز مدة إيصال التيار فترة إنجاز المواطنين مساكنهم.

وقال رئيس اللجنة النائب فايز الجمهور، لـ "الجريدة"، "لمسنا جدية واهتماما كبيرا من الجهات المعنية بالحكومة لإنجاز المشاريع الاسكانية، وخاصة في المطلاع وجنوب عبدالله المبارك، وستعقد لجنة حكومية لإنجاز مشاريع إيصال الكهرباء إلى المناطق السكنية الجديدة، خاصة مدينة المطلاع، خلال فترة تنفيذ المواطنين قسائمهم السكنية بفترة لا تتجاوز سنتين".

وتابع: "سنتابع مع الحكومة خطة إيصال التيار الكهربائي والخدمات العامة للمناطق الجديدة، من خلال الاجتماعات المستمرة للجنة الإسكانية مع الحكومة".

أذونات البناء

وفي تصريح صحافي عقب اجتماع اللجنة، أعلن الجمهور صدور موافقات الجهات المعنية على تسليم أذونات البناء في مدينتي جنوب عبدالله المبارك والمطلاع السكنيتين في منتصف شهر مارس المقبل.

وقال الجمهور إن هذا الأمر نتاج جهد مشترك يشكر عليه أعضاء لجنة شؤون الإسكان ووزير الدولة لشؤون الإسكان وزير الدولة لشؤون الخدمات د. عبدالله معرفي، ووزيرة الأشغال وزيرة الدولة لشؤون البلدية د. رنا الفارس، ووزير النفط وزير الكهرباء والماء محمد الفارس.

وبيّن أن اللجنة عقدت اجتماعها الخامس، أمس، خلال شهر واحد فقط، من أجل حل تلك القضية، مثمناً جهود أعضاء اللجنة.

وأضاف: "أبشّر منتظري البناء في منطقتي المطلاع وجنوب عبدالله المبارك بأن بلدية الكويت سوف تستقبلهم بتاريخ 14 مارس 2021 لتسليمهم أوامر البناء، ليبدأوا بناء بيوتهم".

وأعرب الجمهور عن أمله في استكمال المشوار لتحقيق تطلعات وأماني جميع أبناء الشعب الكويتي في القضية الإسكانية.

الموافقات وصلت

من جانبه، بارك مقرر اللجنة النائب د. عبدالعزيز الصقعبي لأهالي منطقتي المطلاع وجنوب عبدالله مبارك السكنيتين صدور الموافقات لتسلّم أذونات البناء في شهر مارس المقبل.

وأضاف الصقعبي أن اللجنة اجتمعت ومسؤولي البلدية حول مدينتي المطلاع السكنية وجنوب عبدالله المبارك، مؤكدا أن الاجتماع كان مثمراً.

وقال إن مسؤولي البلدية أوضحوا أن الموافقات كافة وصلت من وزارة الكهرباء، وعليه تم تحديد موعد لتسليم تراخيص البناء في 14 مارس المقبل.

وأعرب عن شكره للوزراء الذين تعاونوا مع اللجنة في هذه القضية ولأعضاء اللجنة الإسكانية الذين لم يدخروا جهدا، وواصلو الليل بالنهار لتحقيق مثل هذه الإنجازات في أقل من أربعة أسابيع من تشكيل اللجنة.

وأشار إلى أن لجنة شؤون الإسكان عقدت اجتماعات عدة لمناقشة القضايا العالقة لبناء المدن الإسكانية.

إلى ذلك، أعلن المدير العام لبلدية الكويت المهندس أحمد المنفوحي أنه بناء على توجيهات وزيرة الأشغال العامة وزيرة الدولة لشؤون البلدية رنا الفارس، وبعد اجتماع اللجنة الاسكانية في مجلس الامة، وبعد تسلم بلدية الكويت لكتب ومخاطبات وزارة الكهرباء والماء وكذلك المؤسسة العامة للرعاية السكنية بمواعيد ايصال التيار الكهربائي للقسائم السكنية، يبدأ توزيع أذونات البناء الخاصة بقسائمهم الإسكانية في مشروع مدينة المطلاع السكنية، ومشروع ضاحية جنوب عبدالله المبارك، اعتباراً من 14 مارس عبر المنصة الإلكترونية التابعة لبلدية الكويت.

وأكد المنفوحي في تصريح أمس أن بلدية الكويت لن تتوانى عن تسريع آلية اصدار أذونات البناء، وتعمل دائماً على التسهيل على المواطنين من خلال إصدار أذونات البناء إلكترونياً والذي يوفر الوقت والجهد على المواطنين.

وأشار المنفوحي إلى أن المواعيد المخصصة لإصدار أذونات البناء جاءت بمنتصف شهر مارس 2021 وذلك بإيعاز مباشر من الوزيرة الفارس وذلك حتى يتسنى للمواطنين البدء في اعمال البناء بقسائمهم حتى تكون جاهزة بالتزامن مع مواعيد إيصال التيار الكهربائي للمدن الاسكانية بناء على الكتب التي تسلمتها بلدية الكويت من وزارة الكهرباء والماء والمؤسسة العامة للرعاية السكنية.

وبين المنفوحي أن عملية توزيع أذونات البناء ستكون للمواطنين مستوفي المتطلبات الذين سبق أن استخرجوا شهادات لمن يهمه الأمر من المؤسسة العامة للرعاية السكنية، إذ سيتاح لهم استخراج إذن البناء عبر المنصة الإلكترونية، ومن ثم بدء إجراءات البناء لوحداتهم السكنية في المنطقتين.

فهد التركي