«حواجز العزل» صامدة في الفروانية وخيطان والجليب

بالرغم من مضي أكثر من شهرين على قرار مجلس الوزراء برفع العزل المناطقي عن الفروانية وخيطان وجليب الشيوخ، فإن وسائل العزل مازالت واضحة للعيان من خلال إبقاء الحواجز الاسمنتية التي مازالت تحيط بالمناطق، وتفصل بين شوارعها، وتشوه المظهر الجمالي للشوارع.

ولا تقتصر وسائل العزل على الحواجز الاسمنتية، بل تشمل أيضا الأسلاك الشائكة، التي تفصل بين طرقات تلك المناطق من دون توضيح للجهات الحكومية المعنية حول مبررات الإبقاء على هذا المظهر في معظم مناطق الحظر سابقا.