الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة تستأنف عمل اللجان الطبية عقب أشهر من التوقف

علمت «الجريدة» من مصادر مطلعة أن الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة، ممثلة في قطاع الخدمات الطبية والنفسية والاجتماعية، استأنفت عمل اللجان الطبية داخلها عقب توقف امتد لأشهر جراء انتشار «كورونا»، موضحة أنه تم البدء في استقبال أصحاب المواعيد السابقة بواقع 10 أشخاص في كل لجنة.

وقالت المصادر إنه تم تجهيز الغرف المخصصة للجان لتتناسب والوضع الراهن، ولتكون على مساحة أوسع من الحالية، مع ضرورة تنظيم آلية زيارتها من خلال الحجز المسبق، بما يضمن إنجاز الأعمال المنوطة باللجان، دون تعريض المعاقين لخطر الإصابة بالفيروس، مؤكدة أهمية عودة اللجان إلى العمل، لاسيما أنه من خلالها تحدد نوع الإعاقة ودرجتها، وعلى أثر ذلك تصرف المخصصات المالية الشهرية للمعاقين.

إلى ذلك، بينت المصادر أن عملية حجز المواعيد المسبقة لزيارة مقر الهيئة تتم عبر المنصة الإلكترونية (متى)، والتي توفر للمراجعين إنجاز جميع معاملاتهم في صالتي الاستقبال، مشددة على أنه لن يتم استقبال أي مراجع دون حجز مسبق عبر المنصة.

ولفتت إلى أنه تم تثبيت أكشاك لفحص المراجعين، وقياس درجة الحرارة، والتأكد من التزامهم بالاشتراطات الوقائية والصحية، من ارتداء الكمام والقفازات قبل دخول صالات الاستقبال.

وأضافت أنه إلى جانب ذلك تعكف الهيئة على تفعيل بعض خدمات الأونلاين بصورة إلزامية، لاسيما أن هناك مراجعين يفضلون الحضور شخصيا رغم توافر الخدمة عبر النظام الآلي وسهولة الحصول عليها.