اتحاد أياتا: 400 مليار دولار خسائر «الطيران» بـ2020

  • 01-06-2020

كشف نائب رئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط (أياتا) محمد البكري، في مقابلة مع «العربية»، أن شركات الطيران العالمية تكبدت خسائر بـ400 مليار دولار خلال عام 2020، إلى جانب 550 مليارا ديون تترتب عليها، والتي لن تستطيع التخلص منها في السنوات القادمة.

ولفت البكري إلى أن «أياتا» تطلق خطة لإعادة السفر تأمل تطبيقها دوليا، حيث إن المطارات تستعد لإعادة الرحلات تحت إجراءات جديدة، مما يتطلب تنسيقا دوليا بين شركات الطيران والمطارات والحكومات في تبني إجراءات متناسقة وتفادي أحادية التطبيق.

واضاف أن حركة السفر ستعود تدريجيا في الربعين الثالث والرابع من العام الحالي، لكن لن تعود إلى المستويات الطبيعة قبل عام 2023، محذرا من أن أي موجة جديدة لكورونا ستؤجل تعافي الطيران لسنوات عديدة، قد تمتد إلى عام 2027 – 2029، وناشد الحكومات التدخل لتقديم المساعدات إلى شركات الطيران.

وتوقعت S&P أن عدد المسافرين العالميين عبر المطارات سيتراجع بنسبة 55 في المئة هذا العام، وهو ما يعني هبوطا أكبر بكثير مما كان متوقعا في السابق، مبينة أن الانتعاش سيعتمد على عوامل تشمل كيفية تخفيف الحكومات لقيود السفر، واستعداد الناس للطيران مرة أخرى، ومدى الضرر الاقتصادي الناجم عن كورونا.