المدرسة البريطانية احتفلت بالأعياد الوطنية

  • 06-03-2020

في سياق تعزيزها لروح الانتماء، وغرس مفهوم المواطنة، والاحتفاء بتراث الكويت الشعبي، أقامت المدرسة البريطانية في الكويت احتفالاً بالعيد الوطني ويوم التحرير، في أجواء من البهجة والسعادة، وتكريس الصورة الحضارية التي تحتلها الكويت.

بدأ الاحتفال بتلاوة آيات من القرآن الكريم تلاها الطالب جعفر الشمالي، ثم كلمة ترحيب من ناظر المدرسة الابتدائية مارك باريسبان وسكوت براينت، وذلك بحضور مؤسسة ومديرة المدرسة البريطانية في الكويت فيرا المطوع، والمعلمين والمعلمات، وأولياء أمور الطلبة.

وتخلل الاحتفال عروض متنوعة أقيمت ضمن السوق المفتوح، الذي تضمّن العديد من الدكاكين التراثية، إضافة إلى تقديم العديد من الفقرات الشعبية والشعرية التي شارك فيها الطالبان فارس العتيبي، وعمر النومس، والطالبة غالية الخالدي التي ألقت قصيدة من تأليف د. سعاد الصباح "نحن باقون هنا".

وقبل أن ينتهي الحفل، ألقت رئيسة قسم اللغة العربية بالمرحلة الابتدائية هبة الله جمعة كلمة هنّأت فيها جموع الحضور بالعيد الوطني، متمنية السلام والمحبة والتآلف لكل شعوب العالم.