17.5 مليار جنيه خسائر البورصة المصرية

استهلت مؤشرات بورصة مصر جلسة أمس على تراجع عنيف، تزامناً مع التوترات الجيوسياسية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط منذ نهاية الأسبوع الماضي.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، وفي أول دقائق من تعاملات جلسة أمس، خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 17.5 مليار جنيه، بنسبة انخفاض تقدر بنحو 2.47 في المئة، وذلك بعدما هوى من مستوى 706.7 مليارات جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 689.2 مليارا في بداية تعاملات الجلسة.

وتراجع المؤشر الرئيسي "ايجي إكس 30" بنحو 2.88 في المئة، بعدما فقد نحو 400 نقطة بأول دقائق من تعاملات امس، منخفضاً من مستوى 13899 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى مستوى 13499 نقطة.

وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنسبة 2.46 في المئة، فاقداً نحو 13 نقطة بعدما هوى من مستوى 536 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس الماضي إلى مستوى 523 نقطة في بداية التعاملات.

وامتدت الخسائر إلى المؤشر الأوسع نطاقا "إيجي إكس 100" الذي تراجع بنسبة 2.66 في المئة، فاقداً نحو 38 نقطة بعدما تراجع إلى مستوى 1361 نقطة مقابل نحو 1399 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.