العدساني: سأطرح الثقة بأي وزير بعد إشادة مجلس الوزراء بردود الخرافي

أعلن النائب رياض العدساني عزمه توقيع أي كتاب طرح ثقة يقدم بحق أي وزير، في الحكومة الحالية، ما لم تتم إقالة وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة عادل الخرافي، مستغرباً ثناء الحكومة على ردود الوزير.

وقال العدساني، في تصريح أمس، إن ثناء مجلس الوزراء على رد الخرافي بكلمة «كيفي»، حول ظلم موظفين، خطأ فادح، «لذلك سأطرح الثقة في أي وزير يُستجوب ما لم تتم إقالته أو يتم إنصاف الموظفين».

من جهة ثانية، أعاد النائب محمد هايف فتح ملف شروط عضوية مجلس الأمة، عبر سؤاله عن توافر شرط حُسن السمعة في أحد المرشحين.

وقال هايف، في سؤال وجهه إلى نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح إن من ضمن المتقدمين للترشح لعضوية المجلس مواطن تم إلقاء القبض عليه بتاريخ 9/9/2010 بمطار الحريري الدولي بلبنان، وسجل له محضر رقم 302/2846 لحيازته كمية من المخدرات، واتخذت ضده الإجراءات القانونية هناك.

وشدد على أن هذه القضية تخل بالشرف والأمانة وحسن السمعة المطلوب توافرها في عضو المجلس، متسائلاً عن الإجراءات التي اتخذتها الداخلية بهذا الشأن، وهل تأكدت اللجنة المختصة بفحص أوراق المرشحين لمجلس الأمة 2016 من توافر شرط حسن السمعة من عدمه لهذا المرشح الذي سجلت بحقه القضية؟

إلى ذلك، أكد عضو اللجنة التشريعية النائب خليل الصالح أن قانون الأحوال الجعفرية أولوية ضرورية لدى طائفة مهمة في المجتمع، لا بالنسبة إليه فقط، مبيناً أنه سيكون ضمن أولويات «التشريعية» إذا وافقت اللجنة على ذلك.

وأضاف الصالح، في تصريح أمس، إن النائب محمد الدلال قال لنائب أو أكثر إنه لو أصبح رئيساً للجنة التشريعية فسيجعل قانون الأحوال الجعفرية أولوية.