محليات

الجريدة• تفتح ملفها وتسلّط الضوء على تقصير الشركة الحكومية الحلقة (1)

27-05-2019
مرّ عام على الحملة النيابية التي أطلقها عدد من أعضاء مجلس الأمة للمطالبة برحيل شركة الدرة الحكومية، بذريعة فشلها وعدم قدرتها على جلب العمالة المنزلية الكافية، إلا أن الصراخ النيابي سرعان ما خفت وانتهى بمرور التكسّب الانتخابي آنذاك، لتبقى «الدرة» قائمة بعد عامين من إنشائها، ويصبح من الضروري إعادة النظر في هذه الشركة الحكومية الغارقة في الخسائر المادية والمعنوية، ذلك أن استمرار الوضع القائم ليس إلا هدراً للمال العام وضياعاً لآمال المواطنين. «الجريدة» تفتح ملف «الدرة» اليوم وغداً، للحديث عن تقصير الشركة التي عجزت عن جلب العمالة المنزلية الكافية إلى البلاد بلا أي جهود تذكر، ففي الوقت الذي توفر فيه نحو 15 طلباً شهرياً للمواطنين، تجلب المكاتب التجارية في البلاد 7 أضعاف طاقتها، مما يكشف فشل «الدرة» وعجزها عن إدارة هذا الملف فنياً ومالياً وإدارياً.
1 - 10 من 121484
set
/channels/locals
محليات