صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5143

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

حسم التصويت بـ «المدنية» اليوم

ترجمة لتوجيهات القيادة السياسية بتصحيح المسار الانتخابي ومنع التلاعبات
• «القانونية الوزارية» أقرت الخطوة تمهيداً لمصادقة مجلس الوزراء عليها خلال اجتماعه اليوم
• توجه لحظر تغيير عناوين سكن المواطنين خلال 6 أشهر من مرسوم الدعوة للانتخابات

ترجمة لتوجيهات القيادة السياسية بضرورة تصحيح مسار العملية الانتخابية المقبلة (2022)، ومنع أي تلاعبات بها، لاسيما على صعيد قيود الناخبين ونقل الأصوات بين الدوائر لمصلحة مرشحين بأعينهم، يحسم مجلس الوزراء، في اجتماعه اليوم، اللجوء إلى التصويت بـ«الجنسية» حسب العنوان المدون بالبطاقة المدنية، بعد 16 فصلاً تشريعياً استمرت القيود الانتخابية، لا عنوان السكن الفعلي، كلمة السر في تحديد كثير من مخرجات مجلس الأمة.

وعلمت «الجريدة»، من مصادر وزارية، أن خطوة التصويت وفقاً لـ «المدنية» تأتي تلبية لإراداة القيادة السياسية ومبادرتها الجادة للمضي نحو الإصلاح السياسي في البلاد، والذي يبدأ بإصلاح العملية الانتخابية ومنع التزوير والأخطاء التي شابتها خلال الاستحقاقات السابقة عبر تغيير عناوين السكن، والتلاعب بالقيود والأصوات دون وجه حق.

ومن المرجح أن يصادق مجلس الوزراء، خلال الاجتماع، على تقرير لجنته القانونية التي حسمت أمرها بإقرار التصويت بالبطاقة المدنية، تمهيداً لإصدار مرسوم ضرورة بتعديل قانون الانتخاب للسماح بتلك الخطوة التي تمثل سابقة في المسيرة الديموقراطية بالكويت منذ نشأتها.

وأكدت المصادر ذاتها أن التصويت بـ «المدنية» يمثل تدشيناً لإصلاح العملية الديموقراطية برمتها، لافتة إلى أنه سيتم إخطار السلطة القضائية ووزارة الداخلية والهيئة العامة للمعلومات المدنية بقرار المجلس، لمباشرة تنفيذه فور صدور مرسوم الدعوة.

وكشفت أن هناك توجهاً حكومياً لحظر تغيير عناوين سكن المواطنين في البطاقات المدنية خلال الأشهر الستة التالية التي تبدأ بمرسوم الدعوة لانتحابات 2022.

الحكومة تقترب من هموم المواطنين


• تستقبل شكاواهم وتظلماتهم الخاصة بديوان رئيس الوزراء لتذليل عوائقهم

• رئيسة «الخدمة المدنية» تستقبل مراجعي الديوان كل ثلاثاء

في خطوة لافتة على طريق الاقتراب من هموم المواطنين وتذليل عوائقهم، أعلن نائب رئيس مجلس الوزراء وزير النفط وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء د. محمد الفارس، استقباله ملاحظات وشكاوى وتظلمات المواطنين فيما يخص ديوان سمو رئيس مجلس الوزراء، والأمانة العامة لمجلس الوزراء والجهات التي يشرف عليها.

وقال مركز التواصل الحكومي، في تغريدة أمس، إن قنوات الاتصال التي سيستقبل عليها تلك الشكاوى هي «واتساب»: 94711088، و«انستغرام» CGCKuwait، و«تويتر» CGCKuwait، إلى جانب البريد الإلكتروني [email protected]

في السياق، أعلنت رئيسة ديوان الخدمة المدنية بالتكليف، عبير الدعيج، استقبالها المراجعين الثلاثاء من كل أسبوع، من التاسعة صباحاً حتى الحادية عشرة ظهراً.

وذكر الديوان، في بيان له: أن ذلك «يأتي استكمالاً للجهود المبذولة لتقديم أفضل الخدمات للمراجعين».

فهد التركي