صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5150

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سعد الفرج يستذكر مسرحية «عشت وشفت» بعد 58 عاماً على عرضها

استذكر الفرج مسرحية «عشت وشفت»، بعد مرور نحو 6 عقود على انطلاق عروضها، عبر نشر مشهد في حسابه بـ «إنستغرام».

نشر الفنان سعد الفرج على حسابه بـ «إنستغرام» مشهداً من مسرحية «عشت وشفت»، وكتب: «المسرحية تمت ترجمتها وعرضها في ولاية كنتاكي سنة 1978، وتم منحي المواطنية الفخرية لولاية كنتاكي، وهي من تأليفي». ووضع صورة من المواطنة الفخرية.

المسرحية حققت نجاحا جماهيريا وفنيا، آنذاك، عند عرضها في عام 1964، وقد عُرضت على مسرح كيفان، وسجلها تلفزيون الكويت، من إخراج حسين الصالح، وهي بطولة نخبة من النجوم: سعد الفرج، خالد النفيسي، غانم الصالح، جوهر سالم، عائشة إبراهيم، علي البريكي، مريم عبدالرزاق، يوسف الشراح وغيرهم.

أما فكرة المسرحية، فتتناول قصة الصراع بين ثلاثة أجيال من البشر حول مفهوم التقدم يمثله الوالد أبوفلاح في التمسك بالقيم الموروثة، ويراه الثاني وهو الابن فلاح في مجاراة روح العصر والأخذ بالأسلوب الحديث، ويجده الابن الأصغر سالم في تلقي العلوم الحديثة.

وينشغل الفرج حالياً بتصوير مسلسل «منزل 12»، الذي يسلط الضوء على أزمة سوق المناخ وتوابعها، وهو إنتاج شركة ابيز برودكشنز، وتأليف محمد النشمي، وإخراج مناف عبدال، وبطولة عدد من نجوم الدراما الخليجية. ويقع العمل في 30 حلقة تحمل بين طياتها الغموض والإثارة والتشويق، لمعرفة سر «منزل 12»، الذي ينتقل إليه الفرج للسكن فيه، بعد خسارته الكبيرة في سوق المناخ.


«الزقوم»

جدير بالذكر، أن أحدث أعمال الفرج التي عُرضت عبر الشاشة، مسلسل «الزقوم»، الذي شارك في بطولته إلى جانب عدد من الفنانين: حبيب غلوم، هيفاء حسين، أميرة محمد، مرعي الحليان، فاطمة الحوسني، علي جمال، فارس البلوشي، عبدالله المقبالي، قحطان القحطاني وحسن محمد، وهو تأليف إسماعيل عبدالله، بقيادة المخرج أحمد المقلة، وعرض في رمضان الماضي.

وتدور قصة المسلسل بخصوص أهالي قرية يتعرضون لأحداث مغايرة تقع في حقب زمنية محددة، تبدأ من الربع الأخير من القرن المنصرم، وصولاً إلى يومنا.

فضة المعيلي

الفرج ينشغل حالياً بتصوير دوره في مسلسل «منزل 12»