صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5140

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

السفير الصيني لـ «الجريدة.»: نقدر التزام الكويت الدائم بمبدأ «الصين واحدة»

تشانغ: الدعم الكويتي يحمي القواعد الأساسية للعلاقات الدولية

أعرب السفير الصيني لدى البلاد، تشانغ جيان، عن «امتنانه وتقديره للجانب الكويتي لالتزامه الثابت بمبدأ الصين الواحدة»، مشيراً إلى أنه «عام 1971، كانت الكويت أول دولة خليجية تقيم علاقات دبلوماسية مع الصين، وتلتزم دائماً بمبدأ الصين الواحدة».

وقال تشانغ لـ «الجريدة»: «زارت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي منطقة تايوان الصينية في 2 أغسطس، رغم المعارضة الشديدة من الجانب الصيني، الأمر الذي يخالف بشكل خطير مبدأ الصين الواحدة وما ورد في البيانات المشتركة الثلاثة بين الصين والولايات المتحدة، ويشكّل صدمة خطيرة على الأسس السياسية للعلاقات الصينية ـ الأميركية، ويعتدي بشكل خطير على سيادة الصين ووحدة أراضيها، ويخرّب بشكل كبير السلام والاستقرار في مضيق تايوان، ويبعث برسالة خاطئة خطيرة إلى القوى الانفصالية لاستقلال تايوان»، مشدّداً على أن «الجانب الصيني يرفض ذلك رفضاً قاطعاً ويدينه بلهجة شديدة».

وتابع تشانغ: «إن تأكيد الكويت على دعمها لمبدأ الصين الواحدة يعكس الأهمية التي توليها لتنمية العلاقات الصينية ـ الكويتية، كما أنه يحمي القواعد الأساسية للعلاقات الدولية»، موضحاً أنه «منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية قبل 51 عاماً، كان الجانبان دائماً يتفهّمان ويدعمان بعضهما البعض في المصالح الجوهرية، ويشتركان في مواقف مماثلة بشأن القضايا الدولية والإقليمية».


وختم السفير الصيني كلامه قائلاً: «تولي الصين أهمية كبيرة لتطوير العلاقات الصينية ـ الكويتية، ومستعدة لتعزيز التعاون مع الكويت، وتعزيز التنسيق في القضايا الدولية والإقليمية، وحماية العدالة الدولية بشكل مشترك، وتعزيز السلام والاستقرار الدوليين، وحماية حقوق ومصالح مشتركة للدول النامية».

ومن المقرر أن يعقد السفير تشانغ غداً مؤتمراً صحافياً في مقر سفارة بلاده، للحديث عن زيارة بيلوسي الأخيرة لتايوان وعن العلاقات بين بلاده والكويت.

ربيع كلاس