صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5151

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

حرب أوكرانيا تدخل في مرحلة جديدة وروسيا تهاجم حجر الزاوية لدونباس

نشر ألف جندي بالقرم وبولندا تتسلّم F22 الأميركية... ولا تواصل بين بوتين وماكرون

  • 07-08-2022

باتت الحرب الروسية في أوكرانيا على وشك دخول مرحلة جديدة، مع تحوّل معظم القتال إلى جبهة يصل طولها إلى ما يقرب من 350 كيلومتراً تمتد في جنوب غرب البلاد قرب زابوريجيا إلى خيرسون بمحاذاة نهر دنيبر.

وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية، أنه يكاد يكون من المؤكد أن القوات الروسية تحتشد في جنوب أوكرانيا، حيث تستعد لصد هجوم مضاد أو شن هجوم محتمل.

وتستمر قوافل طويلة من الشاحنات العسكرية والدبابات والمدفعية والأسلحة الروسية في الابتعاد عن منطقة دونباس متجهة صوب الجنوب الغربي.

وذكرت وزارة الدفاع البريطانية، أن مجموعات تكتيكية، تضم نحو 1000 جندي، تم نشرها في شبه جزيرة القرم، ومن شبه المؤكد استخدامها لدعم القوات الروسية في منطقة خيرسون.

وقالت إن القوات الأوكرانية تستهدف الجسور ومستودعات الذخيرة وخطوط السكك الحديدية بوتيرة متزايدة في مناطقها الجنوبية، بما في ذلك خط السكك الحديدية المهم استراتيجياً الذي يربط خيرسون بشبه جزيرة القرم التي تحتلها روسيا.

وأعلن الجيش الأوكراني من ناحيته، أن القوات الروسية تهاجم بشراسة باخموت، حجر الزاوية في نظام الدفاع حول آخر منطقة حضرية، خاضعة لسيطرته، في منطقة دونباس.

وكان المتمردون الموالون لروسيا تحدثوا في اليوم السابق عن قتال بالفعل داخل المدينة. ومنذ السيطرة على منطقة لوهانسك أوائل يوليو الماضي، يتركز الهجوم الروسي في شرق أوكرانيا، في منطقة دونيتسك المجاورة.


وتشكل لوهانسك ودونيتسك منطقة دونباس، وهي منطقة تقطنها أغلبية من المتحدثين بالروسية، وهي محور أهداف حرب موسكو منذ أشهر.

على صعيد آخر، أعلن المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أنّ الرئيسَين الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون لم يتواصلا هاتفيًا منذ شهرين، مبرّرًا ذلك بالقول، إنّ فرنسا دولة «غير صديقة نظرًا إلى القرارات التي تتّخذها حيال بلدنا» وإنّ المحادثات معها «ليست ضروريّة» في الوقت الراهن.

ويعود آخر تبادل رسمي بين الرئيسَين إلى 28 مايو الفائت حين تطرّقا هاتفيًا مع المستشار الألماني أولاف شولتس إلى مصير الجنود الأوكرانيّين الأسرى لدى الجيش الروسي.

وفي وارسو، أعلن وزير الدفاع البولندي ماريوس بلاشتشاك، أن المقاتلات الأميركية من طراز «F-22» وصلت إلى بولندا.

يشار إلى أن المقاتلات من سرب المقاتلات 90 التابع لسلاح الجو الأميركي. ووفقًا للوزير، فقد هبطت في القاعدة الجوية التكتيكية رقم 32 في لاسك.

وأضاف أنه تم نشر طائرات «F-22» الأميركية في بولندا في إطار مهمة Air Shielding لتحالف شمال الأطلسي.

في وقت سابق، أفادت الأنباء بأن القوات الأميركية نقلت 6 مقاتلات متعددة المهام من طراز «F-22» من ألاسكا إلى قاعدة جوية في بريطانيا. بعد ذلك، حلقت المقاتلات إلى مدينة لاسك البولندية.