صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5034

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

طرح «Snow White» العام المقبل

ديزني تتخذ نهجاً مختلفاً بعد تعرّضها لانتقادات

قالت شركة والت ديزني إنها ستتخذ "نهجا مختلفا" في إنتاج النسخة الجديدة من فيلم الرسوم المتحركة المقرر طرحه العام المقبل "سنو وايت والأقزام السبعة" أو Snow White and The Seven Dwarfs، بعد انتقادات من الممثل بيتر دينكلاج.

وفي لقاء مع الممثل الكوميدي مارك مارون في أحد البرامج، قال دينكلاج، الذي يعاني شكلا من أشكال التقزم إن اختيار ممثلة لاتينية، هي رايتشل زيغلر، في دور البطولة كان "عملا تقدميا"، لكنّه وصف القصة المبنية على أسطورة من القرن التاسع عشر بأنها "قديمة".

وأضاف: "لا أقصد الإهانة على الإطلاق، لكنّني فوجئت قليلا... لقد كانوا فخورين جدا باختيار ممثلة لاتينية لدور Snow White، لكنّك ما زلت تروي قصة سنو وايت والأقزام السبعة القديمة".

وتعتمد النسخة الجديدة على فيلم ديزني للرسوم المتحركة لعام 1937، الذي يروي قصة 7 من عمال المناجم الأقزام، الذين يستقبلون أميرة بعد نفيها من قبل زوجة أبيها الشريرة. وتقوم رايتشل زيغلر بدور سنو وايت، والممثلة غال غادوت بدور الملكة الشريرة.


وقال المتحدث باسم شركة ديزني، في بيان لمجلة هوليوود ريبورتر، تم تداوله على نطاق واسع: "لتجنّب تعزيز الصور النمطية الموجودة في الفيلم الأصلي، نتخذ نهجا مختلفا مع هذه الشخصيات السبعة ونتشاور مع مجتمع الأقزام"، ومن المقرر عرض فيلم سنو وايت الجديد العام القادم.

يذكر أن "ديزني" أنتجت فيلم الرسوم المتحركة الأميركية "سنو وايت" في 21 ديسمبر 1937 كأول فيلم كرتونى طويل بعنوان "سنو وايت والأقزام السبعة"، الذي حقق نجاحًا كبيرًا آنذاك، رغم تكلفته المرتفعة التي وصلت إلى نحو 1.48 مليون دولار، ويعتبر رقماً قياسياً في هذه الفترة، وكانت أرباح الاستثمار الذي حققته الشركة التي أسسها رجل الأعمال والت ديزني كبيراً، وذلك أيضاً في أول عرض للفيلم، مما جعله يحقق نجاحاً لا يمكن إنكاره.

تم إنتاج الفيلم بـ "هوليوود"، وهو مُقتبس من قصة بياض الثلج للأخوين جريم، التي ظهرت عام 1812، وتعود جذورها إلى التقاليد الأوروبية، وقد حقق سنو وايت والأقزام السبعة الشهرة عن سابقيها، بسبب أثرها الشديد على جمهور الولايات المتحدة والخارج، ويعد الفيلم علامة بارزة فى الرسوم المتحركة، وأيضاً السينما، حيث الابتكارات التقنية والفنية المتقدمة والمستخدمة في هذا الفيلم.

لم يحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا على مستوى أميركا فقط، بل في العالم كله، وتمت دبلجته للعديد من لغات العالم، وحصل والت ديزنى على جائزة أوسكار شرفية عنه، لكونه أول فيلم طويل للرسوم المتحركة، وقد تسلّم بجانب تمثال الأوسكار 7 تماثيل أخرى صغيرة الحجم كناية عن "بيضاء الثلج والأقزام السبعة"، كما تم ترشيح الفيلم لجائزة الأوسكار لجائزة أفضل موسيقى.

أما الممثلة الشابة المبتدئة رايتشل زيغلر، فهي أمام تحدّ جديد وخطوة غير مسبوقة في مشوارها المهني بتجسديها دور "سنو وايت"، وذلك بعد النجاح المدوي الذي حققته من خلال فيلمها الجديد "West Side Story"، الذي فتح لها أبواب "هوليوود" ومهّد لها الطريق إلى جائزة الأوسكار.