صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5036

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الهيئة العامة للقوى العاملة : نرصد المناسبات الاجتماعية بالأماكن المغلقة المنشورة عبر وسائل التواصل

عبدالملك لـ الجريدة.: يحق لنا التأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية ومخالفتها

تنفيذاً لقرارات مجلس الوزراء، الصادرة أخيراً، بشأن التشدد في تطبيق الإجراءات الصحية والوقائية، ووقف إقامة المناسبات الاجتماعية في الأماكن المغلقة بأنواعها كافة مؤقتاً، والتأكيد على العاملين ومرتادي كل من الصالونات، ومحلات الحلاقة، والأندية الصحية بضرورة اكتمال التحصين ضد فيروس «كورونا»، باشر الفريق النسائي المكلف من مجلس الوزراء، والذي يضم في عضويته الهيئة العامة للقوى العاملة، وبلدية الكويت، ووزارة التجارة جولاته الميدانية على الفنادق الموجودة في المحافظات الست، لاسيما المطاعم والقاعات الملحقة بها، للوقوف على مدى التزامها بالقرارات السالف ذكرها، لاسيما منع إقامة المناسبات الاجتماعية بمختلف أنواعها.

وقالت عضوة فريق التفتيش النسائي في الهيئة العامة للقوى العاملة المهندسة فاطمة عبدالملك، إن المناسبات الاجتماعية المختلفة، التي يتم نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تحت الرصد ويحق للفرق النسائية زيارتها والتأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية ومخالفتها في حال عدم تحقيق ذلك، كاشفة عن وجود خط ساخن لـ «القوى العاملة» تستقبل من خلاله شكاوى إقامة المناسبات بالأماكن المغلقة، ومنها التي تنشر عبر وسائل التواصل.

جولات على الفنادق

وأوضحت عبدالملك، في تصريح لـ «الجريدة» على هامش جولة على فندق ومركز مؤتمرات ميلينيوم في منطقة السالمية، أن زيارات فريق التفتيش النسائي شملت، خلال الفترة الماضية، الفنادق كافة الموجودة في جميع المحافظات، للتأكد من إغلاق صالات المناسبات الاجتماعية، إضافة إلى مدى الالتزام بتطبيق الاشتراطات الصحية، لاسيما قياس درجة الحرارة قبل الدخول وارتداء كمامات الوجه وتحقيق التباعد الاجتماعي ومنع التجمعات، مؤكدة جدية الجهات الحكومية ذات العلاقة في تطبيق قرارات مجلس الوزراء.


وأكدت أن هناك تعاوناً والتزاماً واسعين من قبل مسؤولي الفنادق بتحقيق الاشتراطات الصحية وإغلاق صالات وقاعات إقامة المناسبات وعدم تجهيزها، مضيفة: من خلال الجولات لمسنا ارتفاع نسب الوعي لدى الجميع، لاسيما أصحاب الأنشطة التجارية ومرتاديها حرصاً منهم على عدم العودة إلى المربع الأول أو اتخاذ قرارات واجراءات أكثر تشدداً مثل الإغلاق، لافتة إلى أن فرق التفتيش الموزعة على جميع المحافظات تقوم بجولات يومية، فردية وجماعية، على الأنشطة التجارية كافة للتأكد من التزامها بالاشتراطات الاحترازية.

إنذارات... ثم مخالفات

وشددت عبدالملك على أنه، في حال المخالفة، يتم تحرير إنذار للتلافي بحق صاحب العمل، ثم نعيد التفتيش عليه، وفي حالة الإصرار على المخالفة يتم تثبيتها، على أن تباشر الجهات ذات العلاقة إجراءات الإغلاق، مبينة أن الفترة الماضية لم تشهد تسجيل أي مخالفات على أعمال الفنادق، وهناك تعاون واسع بشأن تلافي الملاحظات أولاً بأول.

وأشارت إلى أنه بشأن أبرز الاشتراطات المطلوب تطبيقها داخل الأنشطة النسائية مثل الصالونات، والأندية الصحية، وعيادات التجميل، ومحال الخياطة، وغيرها الالتزام بقواعد التباعد ومنع التجمعات، فضلاً عن ارتداء الكمام والحرص على عدم السماح بدخول غير المحصنين للأنشطة التي ذكرها قرار مجلس الوزراء، موضحة أن الفترة الماضية لم تشهد أي حالات إغلاق للأنشطة النسائية بل تحرير إنذارات، خصوصا أن هناك حرصاً كبيراً على تعديل الوضع وتلافي المخالفات سريعاً.

● جورج عاطف