صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4940

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بنك برقان يدعم مبادرة الأمم المتحدة «لوّن العالم برتقالياً»

  • 30-11-2021

أعلن بنك برقان دعمه للحملة العالمية «لون العالم برتقالياً»، التي تستمر 16 يوما، مساندة لمبادرة الأمم المتحدة للقضاء على العنف ضد المرأة والفتيات، وسيقوم البنك بإضاءة مبناه الرئيسي باللون البرتقالي من 15 نوفمبر حتى 15 ديسمبر 2021، تأكيدا على التزامه ضمن استراتيجيته المؤسسية بمسؤوليته الاجتماعية وواجباته الإنسانية بالمساهمة في إحداث تغيير إيجابي بالكويت.

وتندرج مبادرة «لون العالم برتقاليا» ضمن إعلان القضاء على العنف ضد المرأة والفتيات الذي أصدرته الجمعية العامة للأمم المتحدة للتوعية بأحد أكثر انتهاكات حقوق الإنسان انتشارا اليوم، وبمختلف أشكال العنف الجسدي والنفسي التي تُسلَط على المرأة في مختلف أنحاء العالم، كما تهدف إلى مساعدة الدول على تحقيق أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بتمكين المرأة وتعزيز حقوقها ومكانتها والتعريف بدورها الحيوي في العملية التنموية.


وصرح رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك برقان ماجد العجيل: «نحن نفتخر بانضمام بنك برقان إلى هذه المبادرة التي تعبر عن قيمنا المؤسسية المناصرة للجهود المبذولة عالميا ومحليا لمناهضة كل أشكال التمييز والعنف ضد المرأة والحد منها، وتعكس مشاركتنا أيضا التزامنا الاستراتيجي بمسؤوليتنا المجتمعية التي نعمل من خلالها على دعم جميع الجوانب التي تساهم في تعزيز رفاه المجتمع ككل، ومنها تمكين المرأة ومساندتها باعتبارها شريكا أساسيا في تقدم المجتمع والبلاد».

وأضاف العجيل: «لقد كان بنك برقان سباقا للتوقيع على مبادئ تمكين المرأة (WEPS) في موقع الأمم المتحدة، كما تعهد في 2018 بتقديم الدعم المستمر لتحقيق مستقبل أكثر استدامة من خلال توفير فرص متكافئة للنهوض بالمرأة. وهو حريص على الاستمرار في تعزيز تطور المرأة وزيادة الوعي بالقضايا الحساسة التي تمسها وترسيخ هذه المبادئ في ثقافته المؤسسية التي تكرس المساواة وتكافؤ الفرص في العمل، إضافة إلى دعم رفاه الموظفين والموظفات».

ويواصل بنك برقان، انطلاقا من الدور المجتمعي المحوري الذي يلعبه كمؤسسة مالية رائدة في المساهمة الفعالة، دعم جميع الخيارات الوطنية وجهود الدولة لتعزيز رفاه المجتمع وإحداث تغيير إيجابي على جميع المستويات في الكويت بما يساهم في تحقيق أهداف المساواة والتنمية المستدامة في إطار رؤية كويت جديدة 2035.