صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4895

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

دييغو سيميوني: كنا نستحق ركلة جزاء

  • 21-10-2021

رأى الأرجنتيني دييغو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، أن ركلة الجزاء المحتسبة ضد فريقه ومنحت ليفربول الإنكليزي الانتصار (3-2) أمس الأول في لقاء الجولة الثالثة بالمجموعة الثانية بدوري الأبطال «كانت صحيحة»، بينما أشار إلى أنهم كانوا يستحقون ركلة جزاء في لقطة دفع البرتغالي ديوجو جوتا للأوروغوائي خوسيه ماريا خيمينيز.

وقال سيميوني في تصريحات تلفزيونية بعد المباراة التي أقيمت على ملعب (واندا ميتروبوليتانو) «ركلة جزاء ليفربول صحيحة».

وفيما يتعلق بلقطة خيمينيز، التي احتسبها الحكم الألماني دانييل سيبيرت ركلة جزاء في البداية، ثم عاد وألغاها بعد الرجوع لتقنية حكم الفيديو المساعد «VAR»، أوضح: «لم أشاهدها مرة أخرى حتى الآن، لكنني أعتقد أنه كان هناك تلامس خفيف».

وأضاف «أفكاري واحدة فيما يتعلق بالحكام، قد يخطئون كما نخطئ نحن، قدمنا مباراة كبيرة، وبعد التأخر بهدفين، اعتقدنا أننا قد نستقبل 5 أو 6 أهداف. كنا قريبين من التقدم في النتيجة (3-2)، لكن الأمور هربت من بين أيدينا قليلا، وعلينا التحسن».


... وليسكوت يصفه بـ«الجبان»

وصف جوليون ليسكوت لاعب مانشستر سيتي السابق أثناء تعليقه على مباراة أتلتيكو مدريد وليفربول مدرب الروخيبلانكوس دييغو سيميوني بـ«الجبان».

وغادر مدرب أتلتيكو من نفق غرف الملابس راكضاً تاركاً كلوب متسمراً، ومد الألماني يده ليصافحه في حين كان سيميوني يختفي من الملعب، واستطاع كلوب مصافحة لاعبين آخرين مثل كوندوجوبيا.

وتسبب ما فعله سيميوني في إزعاج المعلقين الإنكليز، وقال بيتر كراوش، لاعب ليفربول السابق، إنه دلل على ذلك بفعل ذلك، وأشار لاسكوت إلى أنه كان عملاً «جباناً».