صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4900

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مكاسب لمؤشرات البورصة والسيولة 57 مليون دينار

زيادة عمليات الشراء على الأسهم الصغيرة وارتفاع كبير لنشاطها

بدأت مؤشرات بورصة الكويت تعاملاتها هذا الأسبوع على إيجابية واضحة ولون أخضر لجميع مؤشراتها مع ارتفاع قيم وكميات التداول، وربح مؤشر البورصة العام نسبة 0.4 في المئة أي 27.49 نقطة ليقفل على مستوى 6913.64 نقطة بسيولة كبيرة مقارنة مع معدل سيولة جلسات هذا الشهر قاربت 57 مليون دينار تداولت 488.2 مليون سهم (دون حساب كميات وقيم سهم جاسم للنقليات المدرج أمس) وتم تداول 15568 صفقة، وتداولت 142 سهماً ربح منها 89 بينما انخفض 34 واستقر 19 دون تغير.

وكانت مكاسب السوق الأول أقل إذ ربح نسبة 0.27 في المئة تعادل 19.97 نقطة ليقفل على مستوى 7481.43 نقطة بسيولة بلغت 24.4 مليون دينار تداولت 70.6 مليون سهم من خلال 3326 صفقة، وربح 19 سهماً بينما خسرت 4 أسهم فقط واستقر سهمان دون تغير.

واستمر السوق الرئيسي بأدائه القوي والمتفوق على مؤشر السوق الأول إذ ربح نسبة كبيرة هي 0.8 في المئة تعادل 45.92 نقطة ليصل إلى مستوى 5818.18 نقطة بسيولة كبيرة بلغت 32.4 مليون دينار تداولت 417.6 مليون سهم عبر 12242 صفقة، وتم تداول 117 سهماً ربح منها 70 وخسر 30 بينما استقر 17 دون تغير.

أسهم صغيرة

استمر سيناريو تعاملات الأسبوع الماضي، بل زاد في حدته، إذ تركزت عمليات الشراء منذ إطلاق جرس الافتتاح على الأسهم الصغيرة سواء بأخبار إيجابية أو دون أي أخبار إذ استهلت تعاملات، أمس، بنمو كبير لسهم وثاق (الشركة مسجلة خسائر متراكمة بنسبة 61 في المئة طبقاً لآخر بيانات مالية) وحقق السهم ارتفاعاً بنسبة 20 في المئة، كذلك ربحت أسهم جي إف إتش وأسهم كتلة المدينة (معظمها مسجلة خسائر متراكمة).


وصعدت أسهم عربية عقارية وأسهم ذات أداء مالي جيد كتجارة والصفاة وأصول وإنجازات وبمكاسب متفاوتة، بينما تراجعت بعض الأسهم وسط عمليات جني الأرباح التي كانت محدودة العدد تركزت في أسهم عقار وأعيان والبيت والقرين وصالحية.

في المقابل، نشطت الأسهم القيادية بعد مرور ساعة من بدء الجلسة وزادت إيجابية مؤشرات السوق العامة حيث تصدرها سهم الخليج وبنك وربة اللذان حققا ارتفاعاً بـ 4 فلوس لكل منهما، كما ربحت أسهم الوطني وبيتك وكان الأخير قد صعد بـ 5 فلوس واكتفى الوطني بفلس واحد فقط.

وكان الاستثناء من الأسهم القيادية سهم أجيليتي الذي يتعرض لضغوط بيع مكثفة، وشهدت الجلسة إدراجاً جديداً هو سهم جي تي سي (جاسم للنقليات) حيث تراجع في أول ظهور له من 450 فلساً إلى 408 فلساً، وكان السعر الذي طرح في الاكتتاب 450 فلساً.

وانتهت الجلسة كما بدأت على إيجابية وارتفاعات لكثير من الأسهم النشيطة وتحرك أسهم جديدة ظهرت بكميات فاقت المليون سهم للمرة الأولى منذ سنوات.

خليجياً غطى اللون الأخضر جميع مؤشرات أسواق المال بدول مجلس التعاون الخليجي بعد إقفال أسبوعي مميز لأسعار النفط قريبة من مستوى 85 دولاراً لبرميل برنت القياسي مما زاد من تقديرات إيجابية اقتصادات المنطقة وربحت المؤشرات السبعة وكان أبرزها مؤشر "تاسي" السعودي الذي حقق مستوى قياسياً جديداً هو الأفضل منذ 13 عاماً عند مستوى 11750 نقطة كما ربحت مؤشرات دبي وقطر بنسب جيدة مقابل نمو متوسط للبقية.

● علي العنزي