صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4862

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مسجد فرعوني في الفيوم المصرية

  • 17-09-2021

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بنقاشات ساخنة، بعد تداول صور لمسجد تحت الإنشاء في قرية تابعة لمحافظة الفيوم جنوب القاهرة، مزين بنقوش وزخارف فرعونية.

وتباينت الآراء بين مؤيد ومعارض، إذ رأى البعض أن الفكرة لا تتعارض مع الحضارة الإسلامية، في حين رأى آخرون أن المعمار الإسلامي غني بالزخارف الهندسية التي تغني عن الاستعانة بالنقوش الفرعونية.

وقال حساب يحمل اسم "حدث بالفعل" على "تويتر": "أشخاص غاضبون من أن هناك مسجداً فرعونياً"، في حين علقت مستخدمة تدعى لمياء: "الحضارة المصرية عريقة، والحضارة الإسلامية لها طرازها الخاص، والحضارة الفرعونية جزء لا يتجزأ من قوميتنا".


أما المدرس المساعد بقسم العمارة بكلية الفنون الجميلة علي عليوة فانتقد وجود زخارف فرعونية على مسجد، مؤكداً في حديث لموقع سكاي نيوز أمس أنه "لا مبرر من استدعاء الحضارة الفرعونية على المساجد".

يشار إلى أن المسجد الذي يبنى في الفيوم ليس الأول من نوعه بنقوش فرعونية، ففي محافظة الأقصر جنوبي مصر، يوجد مسجد سيدي أبي حجاج الأقصري الذي دشن في قلب معبد الأقصر، ويرجع تاريخه للعصر الأيوبي، وتحديداً عام 1286.

ويمزج المسجد في تصميمه بين الحضارتين الإسلامية والفرعونية ويعد مقصداً للسائحين، فضلاً عن كونه مزاراً لآلاف الصوفيين.