صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4705

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الكويت تشارك في اليوم العالمي للعناية بالأذن

تميم العلي: 20% من سكان العالم يعانون ضعف السمع

كشف رئيس قسم النطق والسمع في مركز الشيخ سالم العلي د. تميم العلي، أن الكويت تشارك دول العالم في الاحتفال باليوم العالمي للسمع والعناية بالأذن، والذي يصادف اليوم.

وقال العلي، في تصريح بهذه المناسبة، إن وزارة الصحة ممثلة بمركز الشيخ سالم العلي لعلاج النطق والسمع تشارك دول العالم في هذه الاحتفالية بإقامة عدد من الأنشطة والفعاليات للتوعية بهذا اليوم، من خلال عمل "بوث" تعريفي للزوار خاص بالفعالية، سيتخلله التعريف والتوعية بالخدمات الطبية عالية الكفاءة التي يقدمها المركز، لافتا إلى أن عيادات السمع في المحافظات الست ستشارك في الاحتفال.

وأوضح أن الحملة تهدف إلى مشاركة المعلومات، وتعزيز الإجراءات التي تهدف إلى الوقاية من فقدان السمع، وتحسين رعاية السمع.


وأضاف أن الإعاقة السمعية تعتبر من أكثر الإعاقات انتشارا، فهناك 1 من كل 5 أشخاص على مستوى العالم يعاني ضعف السمع، الذي قد يسبب صعوبات في التواصل، مشيرا إلى وجود نحو 500 مليون مصاب بضعف السمع في العالم لمختلف الدرجات، ومن المتوقع أن يصل هذا العدد إلى 900 مليون خلال عام 2050.

وأكد أنه يمكن الوقاية من 60 في المئة من أسباب ضعف السمع لدى الأطفال لكي لا تترك عواقب وخيمة على التطور السمعي واللغوي مما يؤثر على التواصل مع المجتمع، وانخفاض المستوى التعليمي، وبالتالي زيادة أعباء أسرهم خصوصا، والمجتمع بشكل عام.

وذكر العلي أن شعار الفعالية لهذا العام هو "رعاية السمع للجميع"، إذ سيركز الاحتفال على نشر التوعية بأمراض السمع، وأهمية صحة الأذن في ظل الظرف الاستثنائي الخاص الذي يمر به العالم من انتشار جائحة "كورونا"، والانتباه إلى ضعاف السمع، والتواصل معهم بشكل جيد، خصوصا مع الاحترازات الصحية وارتداء الكمام.

عادل سامي