صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4704

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

اختبار اختياري أخير لـ «NETTING» قبل تدشينها رسمياً

شركات الوساطة أنجزت 4 اختبارات لتلافي أي إشكاليات

كشفت مصادر مطلعة لـ"الجريدة" أن فريق منظومة أعضاء السوق انتهى تقريباً من الاختبارات الخاصة بإطلاق خدمة صافي التعاملات NETTING، والتي سيتم تطبيقها على عموم الأسهم المُدرجة، بمشاركة كل الأطراف المعنية، وهي: "البورصة"، و"المقاصة"، وشركات الوساطة، فيما تم تحديد اختبار اخير اختياري قبل تدشين الخدمة رسمياً الشهر الجاري.

وأوضحت المصادر أنه تم إنجاز نحو 4 اختبارات قبل إطلاق خدمة صافي التعاملات، حيث تم عقد اختبار كل أسبوعين، للتأكد من جاهزية الجهات المعنية قبل الانتقال إلى مرحلة التنفيذ الفعلي لتلك العمليات.

وذكرت أن الخدمة الجديدة، التي سيتم إدخالها ضمن منظومة التداول، تهدف إلى تطبيق التسوية المرنة على المستثمرين أفراداً ومؤسسات، بمعنى أنه إذا قام مستثمر بتنفيذ أمر شراء، ثم باع الأسهم مرة أخرى في نفس جلسة التداول بهامش ربح، فإنه ليس ملزما بسداد قيمة صفقة الشراء كاملة، بل يحصل على هامش الربح الذي تحقق له دون سداد إجمالي قيمة الصفقة، والعكس إذا قام مستثمر بعملية شراء ثم باع في نفس جلسة التداول بهامش خسارة، فإنه لن يكون من الملزم سداد قيمة الصفقة كلها، بل يسدد هامش الخسارة الناتج عنها.


وأشارت المصادر إلى أن تطبيق تلك الخدمة سيساهم بشكل كبير في زيادة سيولة السوق وجرعة التداولات عموما، ويفتح آفاقاً وخيارات واسعة أمام المتداولين بكل توجهاتهم، ويحقق توظيفاً أسرع وأمثل للسيولة، ويوسع قاعدة وتنوع الخيارات أمام المستثمرين الأجانب، ويوفر لهم الممارسات التي تتوافر في الأسواق العالمية.

الجدير بالذكر أن الفترة الماضية شهدت تأجيل الخدمة بعد إجراء عدة اختبارات، إذ كان من المقرر تدشينها مع الترقية على مؤشر "مورغان ستانلي"، للتأكد من جاهزية شركات الوساطة.

عيسى عبدالسلام