صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4673

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الأزرق يواجه فلسطين استعداداً للتصفيات الآسيوية

يخوض مباراته الدولية الأولى بعد غياب منذ 2 ديسمبر 2019

يواجه الأزرق ضيفه الفلسطيني في 5.45 مساء اليوم، على استاد جابر الأحمد، في المباراة الودية الدولية التي تأتي ضمن استعدادات المنتخبين للتصفيات الآسيوية المشتركة.

يلتقي المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مع نظيره الفلسطيني في 5.45 مساء اليوم، على استاد جابر الدولي، في غياب الجماهير، تطبيقا للاشتراطات الصحية والإجراءات الاحترازية.

وتأتي المباراة ضمن استعدادات المنتخب الوطني لمواجهتي أستراليا والأردن، المقرر لهما 25 و30 مارس المقبل، في المجموعة الثانية من التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر، و2023 بالصين، كما يستعد المنتخب الفلسطيني لمباراته مع المنتخب السنغافوري 25 مارس، في المجموعة الرابعة من التصفيات ذاتها.

وتقام المباراة ضمن روزنامة الاتحاد الدولي لكرة القدم، بعد موافقة مسؤوليه على طلب اتحاد الكرة باعتبار المباراة دولية ودية رغم عدم إقامتها ضمن "فيفا داي"، وهي الأولى للمنتخب الوطني منذ 2 ديسمبر 2019، حيث خاض مباراته الثالثة في "خليجي 24"، التي استضافتها قطر، حينما التقى المنتخب البحريني، والتي خسرها الأزرق 2-4.

الأهداف المرجوة

ثمة أهداف مرجوة يسعى الجهاز الفني للمنتخب الوطني، بقيادة المدرب الإسباني كاراسكو، إلى تحقيقها، منها تجهيز الأزرق لمواجهة منتخبي استراليا والاردن، والوقوف على مستوى اللاعبين الذين سيشاركون في اللقاء، مع الوضع في الاعتبار ان التغييرات المتاحة لكل فريق هي 6 تغييرات كونها مباراة ودية دولية، وكذلك الوصول باللاعبين إلى قدر لا بأس به من الانسجام والتناغم في هذه المرحلة.

وهناك أهداف أخرى يسعى الجهاز الفني لتحقيقها، تتمثل في تحقيق الفوز للارتقاء بمركز المنتخب في التصنيف الشهري الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، وكسب ثقة مسؤولي الاتحاد والجماهير في المباراة الاولى التي يقودها كاراسكو منذ توليه المهمة.

ورغم عدم استقرار الجهاز الفني على التشكيل الاساسي الذي سيخوض به اللقاء، فإن هناك اتفاقا على مشاركة الحارس سليمان عبدالغفور، بينما يعد اللاعبون فهد حمود وفهد الهاجري ومحمد العازمي وبدر المطوع وطلال فاضل وحسين الموسوي وشبيب الخالدي الأقرب لبدء اللقاء، وتبقى على مقاعد البدلاء أوراق رابحة، منهم مبارك الفنيني وعيد الرشيدي وحمد الحربي.

الارتقاء بالمستوى

في المقابل، يسعى الجهاز الفني للمنتخب الفلسطيني إلى الارتقاء بالمستوى الفني، من أجل تحقيق الفوز على المنتخب السنغافوري، لضمان المشاركة في ملحق التصفيات المؤهلة لكأس آسيا، إذ إن الفريق يحتل المركز الأخير في مجموعته برصيد 4 نقاط.


حكام المباراة

يدير المباراة طاقم حكام كويتي يتكون من أحمد العلي (حكم ساحة)، وأحمد صادق وسعود الشمالي (مساعدين)، وعبدالله جمالي (حكما رابعا).

كاراسكو: التأهل يعتمد على ما سنقدمه
أكد مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، الإسباني كاراسكو، ثمة صعوبة في الاستعدادات للمباريات الودية الدولية، مضيفا في المؤتمر الصحافي الذي عُقد أمس بمقر الاتحاد، أنه سعيد بلعب المباراة الأولى منذ فترة طويلة، بسبب فيروس كورونا.

وأشار إلى أنه يسعى للوقوف على إمكانيات اللاعبين في اللقاء، وما سيقدمون، موضحا أنه إلى جانب تجهيز الفريق للتصفيات القارية، فإن الفرصة ستكون سانحة للارتقاء بمركز "الأزرق" في التصنيف الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وبشأن فرصة "الأزرق" في التأهل للدور النهائي من تصفيات مونديال 2022، وكأس آسيا 2023، علَّق كاراسكو: "التركيز حاليا على مباراة اليوم أمام المنتخب الفلسطيني، ثم مواجهة العراق المقبلة".

علي: العربي رفض انضمام الدباغ للمنتخب

أكد مدرب المنتخب الفلسطيني نورالدين ولد علي، أن العربي رفض انضمام محترفه عدي الدباغ إلى صفوف الفريق في مباراة اليوم، موضحا أن النادي لديه الحق في هذا الرفض، لأن اللقاء لا يقام ضمن الـ "فيفا داي".

وتابع علي "تمنينا موافقة مسؤولي العربي على انضمام الدباغ بشكل ودي، خصوصا ان لديه لاعبين تم ضمهم لمنتخب الكويت، وعلى أي حال، هذا شأن خاص بالنادي سواء الرفض أو الموافقة على انضمام اللاعبين من عدمه".

حازم ماهر