صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4674

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مشعل الخلف يرحل متأثراً بـ فيروس كورونا

زملاؤه نعوه ووصفوه بالفنان الخلوق صاحب القلب الأبيض

توفي المخرج والممثل مشعل الخلف، إثر إصابته بفيروس «كورونا» في مستشفى جابر الأحمد.

غيّب الموت المخرج والفنان مشعل الخلف، صباح أمس، عن عمر يناهز الـ48، بسبب مضاعفات فيروس «كورونا»، وقد ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر وفاته، ونعاه زملاؤه، معبرين عن حزنهم لفقدان زميلهم.

وكان الراحل نقل إلى مستشفى جابر الأحمد لتلقي العلاج، لكن بسبب اشتداد المرض وافته المنية هناك.

وتخرج الخلف في المعهد العالي للفنون المسرحية بالكويت، وعمل في المجال الفني ممثلا، ثم اتجه إلى الإخراج، وعمل مخرجا في تلفزيون الكويت، وقدم العديد من البرامج، أشهرها «صادوه»، و«ردة فعل»، بالإضافة إلى مشاركته كممثل في الكثير من المسلسلات الدرامية، وشارك مع الفنان عبدالحسين عبدالرضا، والفنانة حياة الفهد في مسرحية قناص خيطان.

زميل الدراسة والمهنة

وكتب مدير إدارة قناة «إثراء» بتلفزيون الكويت، أحمد دحام الشمري «ببالغ الحزن والأسى، وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقينا قبل قليل خبر وفاة الأخ والصديق المخرج التلفزيوني مشعل الخلف، رئيس قسم الإعداد والإخراج بقناة العربي بتلفزيون الكويت. الله يرحمه، ويغفر له، ويسكنه الجنة».

«إنا لله وإنا إليه راجعون»

أما أحمد فؤاد الشطي فكتب «(إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون)... ببالغ الحزن والأسى تلقينا اليوم خبر وفاة زميل الدراسة والمهنة المخرج الخلوق المبتسم دائماً مشعل الخلف. نسأل الله تعالى له الرحمة والمغفرة، ولذويه ومحبيه الصبر والسلوان».

وكتبت الإعلامية حبيبة العبدالله، في صفحتها على «توتير»: «رحيل الزميل مشعل الخلف أفجعني! أسأل الله أن يحشره مع الصديقين والشهداء... (إنا لله وإنا إليه راجعون)».

ودونت الإعلامية غادة يوسف في صفحتها، وقالت «(إنا لله وإنا إليه راجعون)، انتقل إلى رحمة الله تعالى زميل الدراسة والعمل الخلوق مشعل الخلف. أسأل الله له أن يسكنه الجنة».

القلب الأبيض

أما المخرج هاني النصار فكتب «الله يرحمك برحمته يا مشعل الخلف. كان دفعتي وزميل الدراسة صاحب قلب أبيض ودايما مبتسم وما يكره أحد».


وكتب مراقب التنسيق والمتابعة لقناة «إثراء» المخرج فهد العنزي «(إنا لله وإنا إليه راجعون)، انتقل إلى رحمة الله تعالى الزميل الخلوق مشعل الخلف». وقد نعاه المذيع ومقدم البرنامج وليد جاسم المخلف، فكتب «(إنا لله وإنا إليه راجعون)... رحم الله الزميل ومخرج تلفزيون دولة الكويت مشعل الخلف. نسأل الله الرحمة والمغفرة، وأن يسكنه الله الجنة، ولا حول ولا قوة إلا بالله».

ودون الإعلامي والشاعر صياد العنزي في صفحته «(إنا لله وإنا إليه راجعون)، انتقل إلى رحمة الله تعالى الزميل الخلوق مشعل الخلف، أحد أنبل وأطيب الأصدقاء. أسأل الله أن يسكنه الجنة».

وقال المراقب في تلفزيون الكويت عيسى العنزي «الله يرحمه ويغفر له، ويحسن إليه، عرفته من أيام الطفولة جارنا بمنطقة الفردوس، وزاملته بالعمل أكثر من 20 سنة، كان نعم الجار والزميل الطيب الحبيب الخلوق المحترم... (إنا لله وإنا إليه راجعون)».

صاحب الابتسامة

وكتب الإعلامي عيد عبيد الرشيدي «لا حول ولا قوة إلا بالله، رحم الله الزميل والصديق العزيز المخرج مشعل الخلف زاملته وكان نعم الزميل والصديق، رحمك الله يابو إبراهيم»، أما الإعلامي نواف لافي النومس فكتب «(إنا لله وإنا إليه راجعون)، انتقل إلى رحمة الله تعالى الزميل الخلوق المخرج مشعل الخلف، غفر الله له وأسكنه فسيح جناته، وأعظم أجر ذويه وألهمهم الصبر».

وقال المعد أسامة المخيال «ببالغ الحزن والأسى تلقيت قبل قليل خبر وفاة الأخ والزميل المخرج التلفزيوني مشعل الخلف. عرفته هادئ مبتسم دائما طيب السمعة. أسأل الله ان يصبر اهله ومحبيه، وأن يتغمده ويرحمه رحمة واسعة، وأن يغفر له ويتجاوز عنه».

«الإعلام»: كفاءة وطنية ومخرج معطاء

نعت وزارة الإعلام أحد منتسبيها المخرج التلفزيوني، رئيس قسم الإعداد والإخراج بقناة العربي بتلفزيون دولة الكويت المغفور له، بإذن الله تعالى، مشعل الخلف، الذي انتقل إلى جوار ربه.

ونقل المتحدث الرسمي لوزارة الإعلام، أنوار مراد، تعازي وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن المطيري ومواساته إلى ذوي الفقيد والأسرة الإعلامية، حيث قال «إن الوزارة فقدت كفاءة وطنية معطاءة»، داعيا المولى القدير أن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وذكر المتحدث الرسمي أن الراحل يعد من المبدعين في عملهم، وتسجل له مساهماته الفاعلة بتلفزيون دولة الكويت إلى جانب زملائه، الذين يشهدون له بحسن الخلق، وطيب التعامل والإخلاص بالعمل.

فضة المعيلي