صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4639

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

النصر يهزم الفحيحيل ويتصدر دوري التصنيف

الكويت والجهراء يواجهان السالمية واليرموك في ختام الجولة الثامنة

ارتقى فريق النصر لكرة القدم إلى صدارة دوري التصنيف بفوزه على الفحيحيل بهدف من دون رد في المباراة التي جمعت بينهما أمس ضمن منافسات الجولة الثامنة، والتي تختتم اليوم بمواجهتي اليرموك والجهراء، والكويت والسالمية.

صعد فريق النصر لكرة القدم إلى صدارة دوري التصنيف مؤقتاً بفوزه على الفحيحيل بهدف من دون رد في المباراة التي جمعت بينهما أمس ضمن منافسات الجولة الثامنة، ووصل العنابي للنقطة 17 متجاوزاً القادسية الذي احتل الصدارة قبل انطلاق الجولة بفارق نقطتين، في حين تجمد رصيد الفحيحيل عند 9 نقاط.

هدف العنابي سجله مشعل فواز "ق 43"، في مباراة نجح فيها النصر أن يكون الطرف الأفضل وسط تراجع الفحيحيل للدفاع، وعدم قدرة المهاجمين سلمان بورمية، ومحمد نعيم الوصول إلى شباك حارس النصر خليفة رحيل.

وجاء شوط المباراة الأول في اتجاه حارس الفحيحيل يوسف الفضلي وسط نشاط لمشعل فواز، وسالم المسلاتي، وبهاء عبدالرحمن، وقاسم الزين، والبديل محمد دحام الذي نجح في صناعة هدف الشوط الأول عندما هيأ الكرة خارج منطقة الجزاء لمشعل فواز الذي سددها على يسار الفضلي لتعانق الشباك.

وفي الشوط الثاني، عاند الحظ فريق الفحيحيل وسط فرص سانحة للتسجيل أبرزها كرة ارتطمت بالعارضة وأخرى أنقذها الحارس خلفية رحيل، وأخيرة مرت من جوار القائم لتنتهي المباراة بهدف من دون رد.

من جهة أخرى، يسدل اليوم الأربعاء الستار على منافسات هذه الجولة بإقامة مباراتين، يلتقي خلالهما الكويت مع السالمية على استاد محمد الحمد بنادي القادسية في الساعة 6.30، ويسبق هذه المواجهة لقاء اليرموك مع الجهراء في الساعة 4.00 على استاد ناصر العصيمي بنادي خيطان.

الكويت والسالمية

وتعد مواجهة الكويت الثالث برصيد 12 نقطة، والسالمية الرابع بنفس رصيد النقاط بعد أن رجحت الأهداف كفة الأبيض، المباراة الأقوى والأبرز في هذه الجولة، لتساويهما في النقاط، إلى جانب تقاربهما في المستوى الفني.


المباراة بالنسبة للكويت تعد اختبارا حقيقيا على تطور أداء الفريق بعد ارتفاع مستواه في الفترة السابقة، وفوزه على اليرموك في الجولة السابقة بثلاثة أهداف من دون رد.

ويستعيد الأبيض في مواجهة اليوم جهود عبدالله البريكي، في حين يواصل الايفواري جمعة سعيد غيابه بسبب الحجر الصحي المنزلي، ويوسف ناصر وضاحي الشمري والتونسي رامي البدوي بسبب الإصابة.

والأمر نفسه ينطبق على السالمية، الذي يختبر مستواه وقوته في هذه المباراة الصعبة، تحت قيادة المدرب د. محمد المشعان، الذي أكد للاعبيه أن الفوز اليوم على الأبيض يعد علامة فارقة في الموسم الحالي، لا سيما بعد الفوز على القادسية في الجولة السابقة، مما يعني أن السماوي قادر على تخطي عقبات الكبار.

ويستعيد السماوي اليوم جهود لاعبيه مهدي دشتي والبرازيلي ليما بعد انتهاء إيقافهما، في حين يواصل الحارس أحمد عادي الخالدي غيابه بسبب الإصابة.

اليرموك والجهراء

ويدخل اليرموك الأخير بلا نقاط مباراته مع الجهراء الثامن برصيد 6 نقاط، تحت قيادة مدربه الجديد أحمد حيدر الذي تولى المهمة خلفا للمدرب حسين ياسين، والذي تم إنهاء مهمته بسبب الخسائر المتتالية وآخرها على يد الكويت بنتيجة 1-3.

وفوز اليرموك اليوم قد يعيد له بصيص الأمل في احتلال أحد المراكز العشرة الأولى التي تؤهله للمشاركة في الدوري الممتاز، لذلك المباراة بالنسبة للفريق حياة أو موت، فأي نتيجة غير الفوز تعني هبوطه لدوري الأولى.

من ناحيته، فإن الجهراء الذي يقدم مستوى جيداً بقيادة مدرب الصربي زوران وحقق نتائج مقبولة حتى الآن، آخرها الفوز على الفحيحيل بهدفين مقابل هدف.