صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

نابولي يفلت من كمين بينفينتو... وإنتر ميلان يستعيد توازنه

  • 26-10-2020
  • المصدر
  • DPA

أفلت نابولي من كمين مضيفه بينفينتو وقلب تأخره بهدف نظيف في الشوط الأول إلى فوز ثمين 2-1 في الشوط الثاني من مباراتهما أمس بالمرحلة الخامسة من الدوري الإيطالي والتي شهدت أيضا تعادل بارما مع سبيزيا 2- 2 وفوز كالياري على كروتوني 4- 2.

وقفز نابولي إلى المركز الثاني في جدول المسابقة برصيد 11 نقطة وبفارق الأهداف فقط أمام ساسولو وبفارق نقطة واحدة خلف ميلان المتصدر، في حين تجمد رصيد بينفينتو عند ست نقاط في المركز الثاني عشر.

وأنهى بينفينتو الشوط الأول لمصلحته بهدف نظيف سجله روبرتو إنسيني في الدقيقة 30 ولكن شقيقه الأكبر لورنزو إنسيني تعادل لفريقه نابولي في الدقيقة 60 قبل أن يحرز أندريا بيتانيا هدف الفوز لنابولي في الدقيقة 67.

الإنتر يهزم جنوى

من جانبه، عاد فريق إنتر ميلان لطريق الانتصارات التي غابت عنه في آخر جولتين بالدوري الإيطالي لكرة القدم، بفوزه على مضيفه جنوى 2-صفر، أمس الأول، في اليوم الذي شهد أيضاً فوز سمبدوريا على أتالانتا 3- 1، ولاتسيو على بولونيا 2- 1.

وتقدم إنتر ميلان بهدف سجله روميلو لوكاكو في الدقيقة 64، وأضاف دانيو دي أمبروزيو الهدف الثاني في الدقيقة 79.

وهذا الفوز هو الأول لإنتر بعد التعادل أمام لاتسيو 1-1 والخسارة أمام ميلان 1-2، وهو الفوز الثالث له في الدوري هذا الموسم، في حين أصبحت هذه الخسارة هي الثانية لجنوى هذا الموسم مقابل الفوز في مباراة والتعادل في مثلها، علما بان له مباراة مؤجلة أمام تورينو.


وشهدت الدقيقة 64 تسجيل إنتر ميلان للهدف الأول عندما توغل نيكولو باريلا بالكرة ومرر كرة بينية إلى روميلو لوكاكو داخل منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ليراوغ ادواردو جولدانيجا قبل أن يسدد الكرة إلى داخل المرمى.

وتمكن الانتر من اضافة الهدف الثاني في الدقيقة 79 عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء جنوى هيأها أندريا رانوكيا برأسه ليقابلها دانيو دي أمبروزيو بضربة رأس إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من هذا الشوط بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهايته بفوز إنتر ميلان 2-صفر.

وفي المباراة الثالثة، فاز لاتسيو على بولونيا 2-1.

وسجل هدفي لاتسيو لويس ألبيترو وشيرو إيموبيلي في الدقيقتين 54 و76، فيما سجل هدف بولونيا لورينزو دي سيلفستري في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع لاتسيو رصيده إلى سبع نقاط في المركز العاشر وتوقف رصيد بولونيا عند ثلاث نقاط في المركز الثامن عشر.