صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الشيخ صباح الخالد: عمل منظم ومتكامل لبدء العملية الانتخابية

تفقّد إدارة شؤون الانتخابات واطلع على الاستعدادات لاستقبال المرشحين لعضوية مجلس الأمة

تدشن وزارة الداخلية ممثلة بإدارة الانتخابات ابتداء من اليوم ولمدة عشرة أيام عملية تسجيل المرشحين لانتخابات مجلس الأمة 2020 وسط إجراءات صحية مشددة بسبب جائحة كورونا.

قام رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد بزيارة تفقدية أمس إلى مقر إدارة شؤون الانتخابات بمنطقة الشويخ السكنية.

ورافق الخالد، خلال الزيارة، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح ووزير الصحة الشيخ د. باسل الصباح ووزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية د. فهد العفاسي.

واطلع الخالد على الاستعدادات والتجهيزات التي قامت بها وزارة الداخلية ممثلة بإدارة شؤون الانتخابات، بالتعاون مع الجهات الحكومية الاخرى، لاستقبال المواطنين الراغبين في الترشح لعضوية مجلس الأمة في فصله التشريعي السادس عشر، بما فيها آلية العمل والاجراءات الميسرة لتسجيل المرشحين وفقا للاشتراطات الصحية المطلوبة.

الأزمة الصحية

وأكد ضرورة اتباع جميع الإجراءات الصحية أثناء عملية التسجيل، مشيراً الى أن الأزمة الصحية التي شهدها العالم ضاعفت جهود الأجهزة الحكومية لضمان سلامة الموظفين والموظفات والراغبين في تسجيل ترشيحهم لعضوية مجلس الأمة.

ودعا الأجهزة المعنية الى توفير كل الإمكانات وإيجاد أماكن مناسبة لجميع القادمين للتسجيل، مع ضرورة تطبيق الارشادات الصحية في جميع اجراءات العملية بدءا من اليوم وطوال الأيام العشرة المقبلة.

نقل مباشر

وأضاف أنه اطلع على استعدادات وجهود العاملين في وزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة الاعلام والجهات المساندة، الذين قاموا بكل ما هو مطلوب، معربا عن الأمل في تعاون المواطنين الراغبين في التسجيل أثناء قدومهم للمقر ورؤية عملية التسجيل منقولة على الهواء مباشرة للتأكد من تطبيق هذه الاجراءات.

وأعرب سموه عن الشكر والتقدير لكل الأجهزة الحكومية على عملها المنظم والمتكامل لبدء تسجيل المرشحين، حيث واصلوا الليل بالنهار لتحضير البيئة الصحية المناسبة لبدء العملية الانتخابية.

من جهة اخرى، كشف مدير إدارة شؤون الانتخابات العقيد حقوقي د. أحمد الهاجري لـ"الجريدة" أن الإدارة أكملت كل الاستعدادات الخاصة بعملية تسجيل المرشحين تدشيناً للعرس الديمقراطي الكبير الذي تحييه الكويت كل أربع سنوات.

وأضاف الهاجري، أن عملية تسجيل المرشحين تتم هذا العام بشكل مختلف عن السابق بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا، لافتاً إلى أن "الداخلية" ممثلة بإدارة شؤون الانتخابات اتخذت كل الإجراءات الكفيلة بتأمين عملية تسجيل المرشحين والقائمين عليها للحيلولة دون تفشي عدوى الفيروس خلال الأيام العشرة لتسجيل المرشحين التي تنطلق ابتداء من اليوم (الاثنين).

وأوضح أن إدارة الانتخابات خصصت مدرسة خولة المشتركة لتكون مقراً لتسجيل مرشحي انتخابات مجلس الأمة 2020 مشيراً إلى أن هناك تعاوناً كبيراً وتنسيقاً بين كل الجهات الحكومية المعنية بهدف إنجاح تسجيل المرشحين.

وأكد أن إدارة الانتخابات قامت بعد أسبوع من صدور دعوة الناخبين لانتخابات 2020 بالاستعداد الجيد والتعاون مع لجنة الاشتراطات الصحية لتحديد المقر الخاص باستقبال المرشحين وتم اختيار مدرسة خولة المشتركة بدلاً من مقر إدارة الانتخابات تطبيقاً للإجراءات الاحترازية والوقائية وتحقيقاً للتباعد الاجتماعي، مبيناً أنه بالتعاون مع وزارة الصحة تم توفير كل المستلزمات الصحية والعيادات الطبية في مدرسة خولة بهدف إسعاف أي طارئ قد يحدث خلال عملية تسجيل المرشحين.

وتابع أنه تم تخصيص فريق طبي لاستقبال المرشحين المصابين بكورونا أو المحجورين، وتخصيص مرافق خاصة لهم للتعامل معهم وضمان عملية تسجيلهم للانتخابات بالشكل الذي يضمن عدم تفشي العدوى، كما يتم في الإدارة التأكد من عملية التعقيم وفحص وقياس حرارة كل المرشحين الذين يودون التسجيل في هذه الانتخابات وتطبيق كل الإجراءات الصحية الكفيلة بتجاوز هذه الفترة صحياً.

تسجيل المصابين

وقال الهاجري، إن عملية تسجيل المصابين ستكون خلال وجودهم في سياراتهم، وبعد عملية فحصهم، والتأكد من بطاقته المدنية أنه مسجل في تطبيق "شلونك" يقوم أحد موظفي إدارة الانتخابات بالذهاب لموقع المرشح والمصاب في سيارته وإتمام عملية تسجيل المرشح ثم يذهب المرشح عن طريق وكيله إلى مخفر الشرطة لإكمال ترشيحه.

وأكد الهاجري أن المصابين سيكون لهم عملية تسجيل مختلفة طبقاً للاشتراطات الصحية التي دعت إليها الصحة مشيراً إلى أن هذه الانتخابات لن تشهد مقار انتخابية لمرشحي مجلس الأمة إذ ستكون مختلفة تماماً على صعيد مجلس الأمة أو البلدي.

وبين أن السلطات الصحية في البلاد أوصت بعدم إنشاء أي مرشح لمقره الانتخابي والتواصل مع الناخبين من خلال وسائل الإعلام المختلفة وبشكل غير مباشر مع الناخبين بهدف إيصال رسالته أو برنامجه الانتخابي خصوصاً فيما يتعلق بوسائل التواصل الاجتماعي والأجهزة الإعلامية الإلكترونية الحديثة.

وحول موضوع الإعلام كشف الهاجري أنه لن يكون هناك وجود لإعلاميين كما كان يحصل في الفترات السابقة لتسجيل المرشحين تطبيقاً لتوصيات وزارة الصحة وللتأكيد على التباعد الاجتماعي وسيقوم تلفزيون الكويت ووكالة الأنباء الكويتية "كونا" بنقل عملية تسجيل المرشحين ومتابعة الدور الإعلامي والتواصل مع بقية وسائل الإعلام الأخرى.


وأكد أن صالة التسجيل في مدرسة خولة المشتركة ستكون مخصصة للمرشحين الرجال والنساء، ولن تكون هناك صالة مخصصة لفئة دون الأخرى والجميع سيكون ملتزماً بالإجراءات الاحترازية وأن تكون إجراءات التسجيل بسلاسة دون أي تعقيدات، مشدداً على ضرورة أخذ الحيطة والحذر من جميع القائمين على العملية الانتخابية.

في موازاة ذلك، أكد المدير العام للادارة العامة للشؤون القانونية بوزارة الداخلية العقيد حقوقي صلاح الشطي استعداد الإدارة التام لاستقبال الراغبين بالترشح لانتخابات مجلس الأمة اليوم وفق المعايير والاشتراطات الصحية المقررة.

وقال الشطي، في تصريح صحافي أمس، إن استقبال تسجيل المرشحين لانتخابات "أمة 2020" يأتي بعد صدور المرسوم "150 لسنة 2020" الخاص بالدعوة للانتخابات وتحديد يوم 5 ديسمبر المقبل موعداً للاقتراع.

وأضاف أن الإدارة وضعت ترتيبات خاصة لاستقبال الراغبين بالترشيح من المصابين بفيروس "كورونا" أو الخاضعين منهم للحجر الصحي.

وأوضح أن إجراءات فتح باب الترشيح للراغبين بخوض الانتخابات ستخضع لشروط السلطات الصحية في البلاد، مشيراً إلى أن عملية التسجيل ستستمر 10 أيام بداية من اليوم وحتى الأربعاء 4 نوفمبر المقبل من الساعة 7.30 صباحاً حتى الساعة 1.30 ظهراً ويكون الاستقبال في مدرسة "خولة المشتركة للبنات" في منطقة الشويخ السكنية بجانب إدارة شؤون الانتخابات.

وأشار الشطي إلى صدور قرار وزاري بتشكيل لجنة لفحص طلبات الراغبين بالترشح إذ إن الإدارة تقوم برفع الطلب إلى اللجنة للتأكد من انطباق الشروط، مبيناً أنه في حال عدم توافر الشروط سيتم رفع مذكرة إلى وزير الداخلية لأخذ القرار باستبعاده.

وذكر أنه يحق لمن يتم استبعاده اللجوء إلى القضاء وفق درجات التقاضي الثلاث أول درجة والاستئناف والتمييز مؤكداً أن المحاكم تحدد جلسات مستعجلة لنظر تلك الدعاوى على أن تصدر أحكامها قبل اليوم المحدد للانتخاب حتى تتمكن الوزارة من طباعة أوراق التصويت.

وأفاد أنه بناء على تعليمات وشروط السلطات الصحية وبالتعاون مع وزارة الداخلية فقد تقرر منع وجود وسائل الإعلام بكل أنواعها والسماح فقط لوزارة الإعلام ووكالة الأنباء الكويتية "كونا" لنقل سير تسجيل المرشحين وتزويد وسائل الإعلام المختلفة بالتفاصيل كافة لضمان عدم وجود تزاحم أو اختلاط في الإدارة للحفاظ على سلامة الجميع.

لقطات

برامج المرشحين عن بعد

قال الهاجري: باستطاعة المرشح التواصل مع ناخبيه، وعرض برنامجه الانتخابي ورسالته عن بعد من خلال وسائل الاعلام المختلفة في ظل تباعد "كورونا".

التعامل مع المصابين

أوضح الهاجري ان الادارة خصصت موظفين متخصصين للتعامل مع المرشحين المصابين بالتعاون مع فريق طبي متخصص لتطبيق كافة الاشتراطات الصحية لمنع انتقال العدوى من المرشح المصاب لاخرين.

نقل مباشر

خصصت وزارة الاعلام، ممثلة بتلفزيون الكويت، استديو خاصا في مدرسة خولة لمتابعة عملية تسجيل المرشحين أولا بأول، حيث سيكون النقل مباشرا.

دفع التأمين إلكترونياً

أكد الهاجري أن مبلغ التأمين الخاص بتسجيل المرشح البالغ 50 دينارا يدفع عن طريق نظام الدفع الالكتروني كي نت، ولن يستقبل من المرشحين نقدا كإجراء احترازي في ظل ازمة كورونا.

توقيت التسجيل

ذكر الهاجري أن عملية تسجيل المرشحين لانتخابات 2020 تبدأ اليوم وتمتد حتى الـ 4 نوفمبر، وستكون من الساعة 7.30 صباحا وحتى 1.30 ظهرا.

وزارة الإعلام و«كونا» فقط المسموح لهما بنقل تسجيل المرشحين الشطي

إجراءات خاصة لتسجيل المصابين والمحجورين بسياراتهم... ولا مقار للمرشحين الهاجري