صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الشيخ الدكتور أحمد الناصر: توافق كويتي - أردني حيال القضايا العربية والإسلامية

عقب تسليمه رسالة الأمير إلى ملك الأردن... وإجراء مباحثات مع رئيس الوزراء

  • 20-10-2020

استقبل العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين مبعوث صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد، وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد الناصر، في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها والوفد المرافق إلى العاصمة الأردنية عمان، إذ سلم رسالة خطية من صاحب السمو تتصل بالعلاقات الأخوية الوطيدة التي تربط البلدين الشقيقين، والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

والتقى مبعوث صاحب السمو رئيس الوزراء الأردني الدكتور بشر الخصاونة، حيث نقل إليه تهنئة سمو أمير البلاد، وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد، بمناسبة الثقة الملكية التي حظي بها بتعيينه رئيسا لوزراء الأردن، وتمنياتهم له بدوام التوفيق والسداد.

كما تناول اللقاء مجمل علاقات الأخوة والتلاحم بين البلدين، وسبل تنميتها وتقويتها في مختلف المجالات، إضافة إلى بحث المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، والقضايا محل الاهتمام المشترك.

حضر اللقاء كل مساعد وزير الخارجية لشؤون الوطن العربي السفير فهد العوضي، وسفير الكويت لدى الأردن عزيز الديحاني، ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب وزير الخارجية المستشار أحمد الشريم.

وأكد مبعوث صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد، وزير الخارجية الشيخ د. أحمد الناصر «خصوصية» العلاقة الكويتية ـ الأردنية، وأن القضايا الإقليمية والدولية والتحديات «متصاعدة ومتسارعة» مما يستدعي تنسيقاً متواصلاً ومستمراً، «ونحن مستمرون على نهج قيادتينا في هذا المجال»، مشدداً على تطابق الرؤى والمواقف بين الكويت والأردن حيال قضايا الامتين العربية والإسلامية.

وقال الشيخ د. أحمد الناصر، في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، عقب اجتماعين ثنائي وموسع في العاصمة عمان، إن زيارته الرسمية إلى الأردن تأتي لنقل رسالة من سمو أمير البلاد إلى العاهل الأردني تتضمن «أبلغ التقدير والامتنان لمشاطرة الكويت العزاء بوفاة سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه».

وأضاف أنه ينقل كذلك رسالة تقدير أخرى تتعلق بالموقف الأردني الداعم للكويت في بداية جائحة «كورونا»، حينما أرسلت المملكة طائرات مساعدات لدعم جهود مكافحة الفيروس، مشدداً على أن «هذا الموقف ليس بغريب على الأشقاء في الأردن».


وأكد أهمية اجتماع اللجنة المشتركة الكويتية ـ الأردنية في دورتها الخامسة الذي سيعقد في الكويت العام المقبل، مشدداً على أهمية اللجنة في وضع إطار مؤسسي لقياس مدى التطور في العلاقات المشتركة في مختلف القطاعات.

من جانبه، جدد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي مشاعر التعازي بوفاة أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد، مستشهداً بتعزية العاهل الأردني حين قال، «كان سمو الأمير الراحل زعيماً حكيماً وقائداً استثنائياً محباً للأردن وأميراً للإنسانية، كرس حياته من أجل خدمة الكويت والقضايا العربية ورأب الصدع».

وأعرب الصفدي عن تمنياته للكويت بالمزيد من الأمن والاستقرار في ظل قيادة سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد.

وحول زيارة الشيخ أحمد الناصر للأردن الذي يزورها للمرة الأولى كوزير للخارجية، قال إن الجانبين أجريا خلال الزيارة مباحثات تعكس التعاون الثنائي في مختلف المجالات، خصوصاً أن البلدين يحتفلان العام المقبل بالعام الـ 60 على إقامة العلاقات الدبلوماسية.

وأكد أن الكويت هي أكبر مستثمر عربي وثاني أكبر مستثمر دولي في المملكة، لافتاً إلى المشاريع التنموية التي مولها الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية في الأردن بقيمة تتجاوز نصف مليار دولار علاوة على الدعم الكويتي المستمر للمملكة في المجالات والقطاعات الأخرى.

وأعرب عن الامتنان لاحتضان الكويت نحو 60 ألف أردني «يعيشون وكأنهم في بلدهم» كما عبر عن اعتزاز الأردن بوجود نحو أربعة آلاف طالب كويتي يدرسون في جامعات وكليات المملكة.

وأكد موقف البلدين على مركزية القضية الفلسطينية وضرورة إنهاء الصراع بشكل عادل يضمن حل الدولتين وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من يونيو 1967.

الكويت أكبر مستثمر عربي وثاني أكبر مستثمر دولي في المملكة الصفدي