صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4563

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

فوز مؤقت يبقي «الحزب الشيوعي» في أميركا

  • 29-09-2020

قبل ساعات من دخوله حيز التنفيذ، أوقف قاضي منطقة واشنطن الفدرالي كارل نيكولز قراراً أصدرته إدارة الرئيس دونالد ترامب بحظر تنزيل تطبيق «تيك توك»، ووصفت الشركة الصينية المالكة له بأنها «ناطقة باسم الحزب الشيوعي وملتزمة الترويج لأفكاره وأجندته» في الولايات المتحدة.

وفي جلسة استماع افتراضية نادرة، أصدر نيكولز، مساء أمس الأول، أمراً قضائياً مؤقتاً بتعليق الحظر، وذلك بطلب من وكلاء تطبيق «تيك توك» الشهير الذي يتهمه البيت الأبيض بأنه يمثل تهديداً أمنياً بزعم ارتباط شركة «بايت دانس» التي تملكه بحكومة بكين.

وبقيت حيثيات الحكم طي الكتمان. لذا لم يكشف السبب في الأمر القضائي الوجيز الصادر عن المحكمة في واشنطن. ويستطيع القاضي كشف بعض أجزاء القرار بعد التشاور مع محامين من الطرفين.

وسعى قرار إدارة ترامب لحظر تنزيل التطبيق من متجري «آبل ستور» و«بلاي ستور» اعتباراً من منتصف الليل (04.00 ت غ الاثنين)، مع السماح باستخدامه حتى 12 نوفمبر. ورفض القاضي في الوقت الحالي طلب «تيك توك» المتعلق بوقف قرارات الحظر الكلي في نوفمبر.


ويمثل القرار فوزاً مؤقتاً لهذه المنصة التي يستخدمها 100 مليون أميركي. لكن المحكمة لم تنظر بعد في الحجج القانونية حول ما إذا كان يجب أن يبقى تطبيق «تيك توك» متاحاً للمواطنين الأميركيين.

واستمع القاضي في الجلسة الافتراضية لدفوع تتعلق بحرية التعبير وما يترتب على قرار الحظر من تأثير على الأمن القومي. لكن «تيك توك» اعتبر أنه حتى الحظر المؤقت سيكون مدمرا ويسبب ضررا لا يمكن إصلاحه للشركة من خلال إعاقة نموها والإضرار بسمعتها التجارية.

في المقابل، قال محامو الحكومة، إن الرئيس ترامب يملك الحق في اتخاذ إجراءات تتعلق بالأمن القومي، مشيرين الى أن الحظر ضروري بسبب صلات «تيك توك» بالحكومة الصينية من خلال الشركة الأم «بايت دانس». ووصف بيان حكومي الشركة الصينية بأنها «ناطقة باسم» الحزب الشيوعي و»ملتزمة الترويج لأفكاره وأجندته».

وبعد إصدار الأمر القضائي، قالت وزارة التجارة في بيان، إنها ستلتزمه لكنها «تنوي الدفاع بقوة عن الأمر التنفيذي عبر الطعون القانونية».