صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4564

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«انتصار الخيرية» و«USEK» تتعاونان لتخريج معالجات بالدراما

  • 29-09-2020

وقعت رئيسة مؤسسة انتصار الخيرية الشيخة انتصار سالم العلي مع جامعة الروح القدس الكسليك USEK بلبنان "أونلاين" اتفاقية تعاون، تقضي بتقديم المؤسسة دعما ماليا لتسجيل 15 طالبة عربية متميزة ببرنامج ماجستير USEK في العلاج الدرامي، لتخريج متخصصات في هذا المجال.

مثَّل الجامعة في توقيع هذه الاتفاقية الأب طلال هاشم، رئيس مجلس التعليم العالي، بحضور عميد كلية الموسيقى والفنون المسرحية بديع الحاج، ونائبة الرئيس للشؤون الدولية والمبادرات العالمية د. ريما مطر، ونائبة الرئيس لشؤون الطلبة د. سيلين بعقليني، والرئيسة التنفيذية للمؤسسة كريمة عنبر، إلى جانب د. لينا جبران رئيسة برنامج الفنون الأدائية من الجامعة.

وعقب التوقيع، أعربت السالم عن سعادتها بهذه الشراكة، مؤكدة التزام مؤسسة "انتصار الخيرية" بإيجاد خبراء في العلاج الدرامي بالعالم العربي، كجزء من المبادرة الرائدة التي أطلقتها المؤسسة لعلاج مليون امرأة عربية متضررة من الحروب باستخدام العلاج الدرامي بحلول 2040.

وأشارت السالم إلى أهمية هذه الشراكة باعتبار أن تعليم جيل جديد من المعالجات بالدراما سيساعد عددا أكبر من النساء العربيات المتأثرات بالحروب والعنف.

العلاج الدرامي


وأوضحت السالم أن "تمكين المرأة من خلال استخدام العلاج الدرامي يساهم في إحلال السلام بالعالم العربي، وهذا هو السبب وراء رغبتنا في توسيع قاعدة المعالجين بالدراما العربية في السنوات القادمة"، لافتة إلى أن USEK هي الجامعة الوحيدة في العالم العربي التي تقدم منهج الماجستير في هذا المجال.

من جانبه، أشاد الأب طلال هاشم رئيس الجامعة بالشراكة مع مؤسسة "انتصار"، معتبرا أن الاتفاقية الجديدة "ترسم طريقا إلى الأمام للعقول العربية الشابة المهتمة بالعلاج الدرامي".

وأكد هاشم أن "دعم المؤسسة للعلاج الدرامي سيمهد الطريق للعديد من الطلاب لاختيار هذا المجال، مع إتاحة حصولهم على فرصة لتعزيز تدريبهم مع فريق مؤسسة انتصار، مما يسمح لهم بممارسة ما تعلموه على أرض الواقع، والأهم من ذلك مواكبة الواقع العالمي وما يعيشه من أزمات، حيث سيكون للخريجين المعالجين بالدراما تأثير كبير في تشكيل العقول، وتشجيع العقليات الإيجابية، وبالتالي مساعدة المجتمع على بناء مستقبل أفضل لنا جميعا".

من جهتها، قالت الرئيسة التنفيذية للمؤسسة كريمة عنبر إن "انتصار الخيرية" ستكفل الإشراف المستمر والمناسب على 15 طالبة في مجال العلاج الدرامي المختار في سنوات دراستهن الطويلة، موضحة أن جهود المؤسسة لا تهدف فقط إلى مساعدة الطلاب على تحقيق طموحاتهم المهنية، ولكن أيضا إلى دعم توسيع مجموعة المعالجين بالدراما في العالم العربي.

وأضافت عنبر أن هذا تعاون تاريخي "لأننا نستطيع تحقيق الكثير من خلال تعليم جيل جديد من المعالجين بالدراما في العالم العربي"، مبينة أن “للمؤسسة تاريخا واضحا في دعم النساء العربيات المحتاجات وتزويدهن ببرامج نفسية عالية الجودة تتماشى مع الثقافة واللغة والاحتياجات الخاصة للسكان العرب، وهذه الشراكة الاستراتيجية دليل عزمنا القوي على الوصول إلى هدفنا بتحقيق الشفاء النفسي لمليون امرأة عربية من صدمة الحرب والعنف خلال السنوات العشرين التالية".

بدورها، قالت د. لينا جبران إنه "بالرغم من الأوقات الصعبة التي نمر بها في لبنان وفي جميع أنحاء العالم العربي في الوقت الحالي، سيفتح برنامج الماجستير هذا أبوابا وفرصا جديدة وأملا لطلابنا، حيث لن يتم الحفاظ على المهام المتعددة الجوانب للجامعة (وهي التعليم والثقافة والتعاون) فقط، بل سيتم تطويرها بشكل أكبر".