صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4567

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

السفارة السورية تكرّم متفوقي الجالية في الثانوية العامة

القائم بالأعمال ثمّن نتائجهم المشرّفة ودعاهم للاستمرار في التميّز

  • 27-09-2020

أقامت السفارة السورية لدى الكويت، وسط إجراءات صحية احترازية، حفل استقبال وتكريم لأبنائها متفوقي الجالية الذين حصدوا مراكز متقدمة في اختبارات الثانوية العامة لهذا العام، تشجيعاً لهم على الاستمرار في تفوقهم، وإشادة بما حققوه من رفع راية بلدهم الأول سورية في وطنهم الثاني الكويت.

ورحب القائم بالأعمال في السفارة المستشار مصطفى ديوب بالطلبة المتفوقين وأسرهم، مهنئاً إياهم على ما حققوه من نتائج مشرفة أسفرت عن حصولهم على مراكز متقدمة.

وقال ديوب، خلال كلمة ترحيبية بالمتفوقين وذويهم: «يطيب لي أن أعرب باسمي وباسم السفارة عن خالص التهنئة لأبنائنا المتفوقين في امتحانات الشهادة الثانوية لعام 2020، لما حققوه من إنجاز بارز، يشهد له حصول اثنين منهم على العلامة الكاملة بنسبة 100 في المئة»، مؤكداً أن تلك النتائج تبعث في نفس كل أبناء الجالية، الفخر والسرور.

وأعرب ديوب عن خالص أمانيه ودعائه بأن يظل هؤلاء المتفوقون على تميزهم في مسيرة حياتهم، متمنياً لهم مستقبلاً مشرقاً وأن يحسنوا اختياراتهم ورغباتهم الجامعية، كي نراهم نجوماً مشرقة في جميع التخصصات العلمية والحياتية.


وأضاف أن «هذا الأمر ليس جديداً على أبنائنا، إذ إن السوري يثبت نفسه دائماً حيثما حل، ساعياً إلى تقديم الأفضل، وهو ما تشهد به مساهمات أبناء الجالية في الكويت في مجالات كثيرة وعلى مختلف الصعد»، معرباً عن الشكر والتقدير للكويت الشقيقة قيادة وشعباً على استضافتها 150 ألفاً من أبناء سورية على أراضيها، وما تقدمه لهم من تسهيلات.

ورأى أن أفضل ما يمكن الاستثمار فيه لأي وطن هو العنصر البشري الذي إن أُحسِن إعداده بات قوة محركة وطاقة بناء جبارة يمكنها تذليل الصعاب وتحويل المستحيل إلى أمر ممكن ميسور.

من جهتهم، تقدم الطلبة المتفوقون بالشكر الجزيل إلى سفارتهم على مبادرتها الكريمة، لما فيها من لفتة مقدرة من شأنها أن تترك في نفوسهم أثراً بالغاً وتزيدهم إصراراً على تشريف وطنهم والبقاء دائماً في الصدارة.

وفي الختام قام المستشار ديوب بتسليم المتفوقين شهادات التكريم والهدايا التقديرية.

كل التقدير للكويت قيادة وشعباً على ما تقدمه من تسهيلات لجاليتنا ديوب