صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4567

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

اختبارات ورقية بالدور الثاني لـ 1679 طالباً بالثانوية 27 الجاري

• 579 راسباً في الدور الأول و300 بلا درجات و800 منازل
• 100 لجنة بعدد 7 طلاب في الفصل و30 بالقاعات

تعكف وزارة التربية على وضع اللمسات الأخيرة على تجهيزاتها الخاصة باختبارات الدور الثاني المقرر عقدها «ورقية» يوم 27 الجاري لطلبة الصف الثاني عشر، ممن يحق لهم دخولها من طلبة المنازل، والراسبين في الدور الأول، والطلبة الذين لم يسجل لهم أي درجات نتيجة أعذار طبية وغيرها.

وفي السياق، أكدت مصادر تربوية لـ«الجريدة» أن «التربية» استعدت لعقد اختبارات الدور الثاني لطلبة الصف الثاني عشر بالقسمين العلمي والأدبي والتعليم الديني، والتي من المقرر انطلاقها يوم 27 الجاري، موضحة أن الوزارة شكلت 100 لجنة اختبار موزعة على عدد المدارس الثانوية التي ستعقد فيها الاختبارات.

وقالت المصادر إن عدد الطلبة الذين يحق لهم دخول هذه الاختبارات بلغ 1679 طالبا وطالبة، موضحة أن المسجلين بنظام المنازل 800 طالب وطالبة، في حين أن عدد الطلبة الذين لم يحققوا درجة النجاح في الدور الأول 579، وعدد من لم تسجل لهم درجات في الفصل الدراسي الأول 300 طالب وطالبة.


وأضافت أن الوزارة جهزت عدداً من الضوابط والتعليمات المشددة بشأن عقد هذه الاختبارات، حيث سيتم توزيع الطلبة على 100 لجنة، ويتم وضع ما لا يزيد على 7 طلاب في كل فصل دراسي، و30 في القاعات والمسارح، منوهة إلى أن الوزارة وضعت في خطتها أن يكون التباعد بين الطلبة بواقع 2 متر أو أكثر، ولا يسمح بتقليل هذه المسافة مهما حصل، فضلاً عن اشتراط ارتداء الكمامات، والتعقيم المتواصل أثناء الاختبارات.

منهج واحد

من جانب آخر، وافق وكيل التعليم العام أسامة السلطان على مقترح الموجهة العامة للغة الإنكليزية سوزان بشيتي بالسماح لمعلمي الإنكليزية بجميع المراحل بتدريس منهج واحد خلال العام الدراسي 2020/2021، مطالباً مديري عموم المناطق التعليمية بالتعميم على جميع مديري ومديرات المدارس بمختلف المراحل بتوزيع الجداول الدراسية بما يتماشى مع قيام معلمي الإنكليزية بتدريس منهج واحد خلال العام الدراسي الاستثنائي، وبما لا يتعارض مع نصاب المعلم.

وفي موضوع مماثل، اعتمدت «التربية» قراراً بتوزيع معلمي التربية البدنية البنين الجدد بتعيينهم في المناطق التعليمية، حسب عنوانهم في البطاقة المدنية، حيث سيتم إصدار قراراتهم وفقاً لسكنهم، خلافا لما كان معمولا به في السابق بتحديد مناطق تعليمية محددة للتعيين الجديد، بحسب الحاجة آنذاك.

تحقيق التباعد مترين واشتراط الكمامات والتعقيم المتواصل أثناء الاختبارات